إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

وزير الداخلية الإيطالي: نواجه إرهابا لا يمكن التكهن به

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-04-10

آكي - رأى وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينّيتي أن التحدي الجديد أمام قوى إنفاذ القانون والإجراءات الوقائية يكمن في إنعدام القدرة على توقّع الإعمال الإرهابية.

وفي كلمته خلال الاحتفال في روما بالذكرى الـ165 لتأسيس قوات الشرطة، بحضور رئيس الجمهورية سيرجو ماتّاريلا، دعا مينّيتي قوى الأمن إلى “خوض تجربة لم ينجح فيها أحد من قبل قط”، والتي تتمثل بـ”التكهن بما لا يمكن التنبؤ به”. قائلا “نحن نعيش في أوقات صعبة، وقد مررنا في الماضي ببعض الظروف العصيبة، لكنها لم تكن مثل هذه أبدا”، التي “تتميز بالعنف الإرهابي الأعمى وغير المنطقي”.

ووصف وزير الداخلية “الأيام السبعة الماضية بالرهيبة، من أحداث سان بطرسبرغ وصولا إلى مصر”، حيث “ضرب الإرهاب الحياة اليومية من خلال محطة المترو”، وكذلك “قيمة التعايش الديني السامية، ثم في ستوكهولم”، وفي “كل هجوم هناك خطوة تزداد وضوحا نحو تبسيط عملية تنظيم العمل الإرهابي”.

وخلص مينّيتي الى القول إنه “عندما ينطوي الأمر على سرقة شاحنة واستخدامها بعد بضع دقائق لدهس الناس في مركز تسّوق، فمن الواضح أننا نواجه خطرا جديدا، يتمثل بإرهاب لا يمكن التكهن به مطلقا”.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017