إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ايران - قاسمي: اميركا ليست في موقع يؤهلها لإبداء الرأي حول حقوق الانسان

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-04-14

ارنا- اكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي ان اميركا وبسبب ملفها الفاشل علي الصعيدين الداخلي والدولي ليست في موقع يؤهلها للحديث عن حقوق الانسان في باقي دول العالم أو القيام باجراء في هذا المجال.

وفي معرض رده علي قيام امريكا بوضع منظمة ومسؤول قضائي رسمي ايراني علي قائمة العقوبات علي اساس مزاعم فارغة بشأن انتهاك حقوق الانسان، قال قاسمي اليوم الجمعة، ان مثل هذه الممارسات المتكررة التي تصب في سياق المآرب السياسية الخاصة للادارة الامريكية المتمثلة في فرض العقوبات احادية الجانب علي الاشخاص الاعتباريين والطبيعيين بناء علي مزاعم لا اساس لها بانتهاك حقوق الانسان، تتناقض مع مبادئ القانون الدولي وحقوق الانسان الدولية وتعد اجراء لا قانونيا وغير مشروع.

واشار الي ان اي مؤسسة او مرجع دولي لم يخول ابدا اميركا اي مسؤولية لدراسة وتقييم اوضاع حقوق الانسان في باقي دول العالم من وجهة نظرها وتقرر ما عليها ان تفعله، واضاف ان مثل هذه الاجراءات والعقوبات احادية الجانب المفروضة من منطلق الغطرسة، تتعارض مع القرارات الدولية وتترك تاثيرا سلبيا علي تمتع الافراد بحقوق الانسان.

واكد ان قيام الادارة الامريكية بمثل هذه الاجراءات التدخلية، يعد قبل اي شيء وسيلة للتغطية علي مشاكلها في مجال حقوق الانسان لديها وبالتالي العمل علي حرف الرأي العام العالمي عن الجرائم التي ترتكبها ودعمها الممنهج لانتهاك حقوق الانسان من قبل حلفائها في المنطقة الذين لديهم ملفات سوداء في هذا المجال سيما الكيان الصهيوني.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017