إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

العراق - نائبة: دعوة قيادات سياسية لديها فصائل مسلحة لدخول الجامعات خطأ كبير

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-04-16

السومرية نيوز - أعلنت عضو لجنة التعليم البرلمانية بيروان خيلاني، الأحد، أن لجنتها ستجتمع اليوم لإصدار بيان تؤكد فيه رفضها فيه زج الجامعات بالصراعات السياسية، مؤكدة أن اللجنة تقف مع الطلبة، فيما اعتبرت قيام قيادات جامعية بتوجيه دعوات الى قيادات سياسية لديها فصائل مسلحة كما حصل في القادسية هو "خطأ كبير".

وقالت خيلاني في حديث لـ السومرية نيوز، "هنالك نوع من الفوضى تعيشها بعض الجامعات العراقية بسبب التدخلات السياسية"، موضحة أن "وزير التعليم العالي بصفته شخصا جامعيا وذو خبرة، نأمل منه السيطرة على تلك التصرفات".

وأضافت خيلاني، أن "تكرار الصراعات داخل الجامعات مع قرب الانتخابات أصبح مشهدا متكررا لمرتين الأولى خلال زيارة رئيس مجلس الوزراء الى جامعة واسط والأخرى ما حصل في محافظة الديوانية"، لافتة الى أن "إرسال قيادات جامعية كما حصل في القادسية دعوات الى قيادات سياسية لديها فصائل مسلحة هو خطأ كبير ولا ينبغي زج رجال السياسة بواقع الطلبة في الجامعات".

وأوضحت، أن "هنالك واقع معلوم لدى الجميع بان السياسة أن دخلت من النافذة فان العلم يخرج من الباب، وبالتالي فلا نريد من الجامعات العراقية أن تتحول الى منابر سياسية"، مشددة بالقول "أننا نقف مع الطلبة ونرفض تصرفات القيادات الجامعية التي تحاسب الطلبة وتعتبرهم مجرمين لأنهم رفضوا وجود شخص سياسي ضمن عالمهم العلمي".

واكدت خيلاني على "ضرورة إبعاد السياسة والسياسيين عن الجامعات وان تكون هنالك وقفة حقيقية من الجميع لإنهاء هذه التصرفات غير المسؤولة"، مشيرة الى أن "اللجنة ستجتمع اليوم وتصدر بيانا تؤكد فيه رفضها إدخال الجامعات بالصراعات السياسية".

وكان وزير التعليم عبد الرزاق العيسى أكد، الجمعة (14 نيسان 2017)، اعتزامه على إعادة النظر بالقيادات الجامعية التي لم تحافظ على استقلال الجامعات، مشددا على أن الجامعات لن تكون جزءا من الحسابات السياسية ولن يسمح بتوظيفها على حساب المصلحة العامة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017