إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ميركل تحث تركيا على ألا تدير ظهرها لأوروبا

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-04-27

DW - أعلنت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل الخميس أن العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وأنقرة "تأثرت بشكل كبير" بالتطورات السياسية الأخيرة في تركيا، وذلك غداة حملة توقيف على نطاق واسع في تركيا.

حثت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تركيا على التمسك بمعايير دولة القانون والحفاظ على علاقاتها مع أوروبا. وقالت ميركل في بيانها الحكومي أمام البرلمان صباح اليوم الخميس(27 نيسان/ أبريل): "إن إدارة تركيا ظهرها لأوروبا بشكل نهائي، وكذلك إدارة أوروبا ظهرها لتركيا بشكل نهائي، لن يصب في المصلحة الألمانية أو الأوروبية" وأضافت: "سنتشاور بذكاء ووضوح أيضا في دائرة الاتحاد الأوروبي بشأن العواقب الدقيقة والوقت المناسب لها".

وحثت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الخميس تركيا على الرد على الأسئلة التي طرحها مراقبون أوروبيون خلصوا إلى أن الاستفتاء الذي وسع سلطات رئيس البلاد لم يكن نزيها.

وذكر تقرير لمراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا والمجلس الأوروبي أن ما يصل إلى 2.5 مليون صوت ربما جرى التلاعب بها خلال الاستفتاء الذي أسفر عن الموافقة بأغلبية ضئيلة على تعديلات دستورية تعزز صلاحيات الرئيس.

وقالت ميركل "على الحكومة التركية أن تقيم ذاتها اعتمادا على هذا التقرير وتجيب على الأسئلة المثارة فيه". وأضافت "سنتابع باهتمام بالغ كيفية تعامل تركيا مع تقارير المخالفات المحتملة".

وقالت أمام البرلمان إن الاستفتاء مهم بالنسبة لعلاقة تركيا بالاتحاد الأوروبي وألمانيا.

يذكر أن بعض الساسة المحافظين في ألمانيا حثوا الاتحاد الأوروبي على إنهاء محادثاته مع تركيا بشأن انضمامها للتكتل.

وأشارت ميركل إلى الصحفي الألماني التركي دنيز يوجيل المسجون حاليا في تركيا قائلة إن سجنه لا يتفق مع دولة القانون.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017