إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الادعاء الألماني يتوقع ارتفاع عدد القضايا المتعلقة بالإرهاب

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-04-27

DW - أشارت توقعات الادعاء العام الألماني إلى أن القضايا المتعلقة بالإرهاب ستتراوح بين 500 إلى 600 قضية في العام الحالي. جاء ذلك وفقا لما ذكره بيتر فرانك، المدعي العام اليوم الأربعاء خلال اجتماع للكتلة البرلمانية للمحافظين.

وأوضح فرانك أن عدد القضايا للعام الحالي في قسم التحقيق في قضايا الإرهاب، يبلغ في الوقت الراهن 200 قضية، وتوقع أن يصل هذا العدد عن العام كله إلى ما بين 500 إلى 600 في قضايا تتعلق بالانتماء إلى جماعة إرهابية أو التخطيط لشن هجوم. وتابع أن عدد هذه القضايا في العام الماضي بلغ نحو 250 قضية من هذا النوع، وفي عام 2013 بلغ هذا العدد 68 قضية فقط.

ولفت فرانك إلى أن أغلب القضايا الراهنة متعلقة بالطيف الإسلاموي، فيما كان نصيب هذا الطيف قبل أعوام قليل بشكل ملحوظ.

من جانبه، قال هانز- جورج ماسين، رئيس هيئة حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) إن التهديدات من قبل الإرهاب الإسلاموي تزايدت للغاية، وأضاف أن عدد السلفيين ازداد في الوقت الراهن إلى 10000 شخص. وحسب توقعات السلطات الألمانية، فإنه يجري النظر إلى 1600 شخص باعتبارهم إرهابيين محتملين من التيار الإسلاموي، وتتلقى هيئة حماية الدستور، حسب ماسين، يوميا ما بين اثنتين إلى أربع إشارات تتعلق بتهديد.

وشكا ماسين من أن هذا التطور توج بخمس هجمات إرهابية وقعت في ألمانيا في العام الماضي، وذكر أنه من بين منفذي هذه الهجمات، لم يلفت انتباه السلطات سوى انيس العمري منفذ هجوم الدهس في سوق لأعياد الميلاد في برلين، بينما لم يلفت انتباه السلطات بقية المنفذين. واختتم ماسين كلامه بالقول إن الكثير من الشباب، غالبا ما يتحولون سرا، إلى الفكر المتشدد.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017