إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

فرنسا تحصي مئة شخص لديهم تراخيص بحمل سلاح رغم ادراجهم على لائحة التطرف

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-07-06

أ ف ب - أحصت السلطات الفرنسية نحو مئة شخص لديهم تراخيص بامتلاك أسلحة نارية رغم ادراجهم على لائحة التطرف، بحسب ما أعلن وزير الداخلية جيرار كولومب الاربعاء.

وقال كولومب خلال جلسة لمجلس الشيوخ الفرنسي للنظر في مشروع قانون لمكافحة الارهاب الاربعاء "لقد أحصينا نحو مئة" شخص لديهم تراخيص بحمل اسلحة نارية رغم انهم على لوائح التطرف.

وكان كولومب قال في مقابلة مع صحيفة "لو فيغارو" في 21 حزيران/يونيو انه طالب ب"تقييم جديد" للاشخاص المدرجين على لوائح التطرف والذين يشتبه في حيازتهم أسلحة نارية، بعد ان تبين ان ادم الجزيري الذي قتل في محاولة اعتداء على جادة الشانزيليزيه قبل يومين كانت لديه عدة أسلحة.

وتابع كولومب امام مجلس الشيوخ" الشخص الذي أراد تنفيذ الهجوم كان اسمه مدرجا وفي الوقت نفسه كان يملك سلاحا ناريا بشكل قانوني"، مضيفا "هذا دليل على وجود خلل".

وتابع وزير الداخلية انه طلب من الشرطة تحديد الاشخاص المدرجين على قوائم التطرف "بحيث يصبح بامكاننا التحرك ومعالجة هذه المشاكل".

واضاف ان "مسؤولي الشرطية عليهم بذل الجهود اللازمة لنعود الى وضع طبيعي بالمقارنة مع ما يبدو انه خلل كبير بالنسبة الى المواطنين".

وكان لدى منفذ محاولة الهجوم آدم الجزيري (31 عاما) ترخيص بحمل السلاح نظرا لممارسته رياضة الرماية، وطلب من مفوضية الشرطة تجديده في تشرين الثاني/نوفمبر 2016 واستلمها في 2017.

وكان الجزيري قام في 19 حزيران/يونيو الماضي وهو على متن سيارة فيها قارورتي غاز وأسلحة نارية بصدم شاحنة للشرطة في جادة الشانزيليزيه في باريس مما أدى الى اشتعال النار في السيارة قبل مقتله.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017