إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لبنان - بو صعب: معادلة جيش شعب مقاومة هي الضمان وتمكنا عبرها من الوصول الى لبنان القوي

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-08-27

وطنية - اكد مستشار رئيس الجمهورية للتعاون الدولي الوزير السابق الياس بو صعب، ممثلا رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل خلال عشاء هيئة التيار السنوي في بعبدات، أن "ما لم يستطع الجيش اللبناني صنعه منذ 3 سنوات بسبب غياب الغطاء السياسي ولعدم وجود العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية، تمكن الجيش القوي من صنعه اليوم بوجود العماد عون في سدة الرئاسة الأولى، لا سيما وأنه ليس كجميع الرؤساء"، قائلا: صحيح انه "بي الكل" لكنه ليس "مثل الكل".

وعن معادلة جيش شعب مقاومة، جدد بو صعب تأكيده أن "هذه المعادلة هي الضمان وهي التي تمكنا عبرها من الوصول الى لبنان القوي الذي نطمح إليه".

وعن موضوع الكهرباء، سأل بو صعب: "من لا يريد التواصل مع الدولة السورية لماذا سمح لنا بشراء الكهرباء من سوريا"، مضيفا: "لا يقبلون أن نشتري الكهرباء من البواخر علما أنها أقل كلفة من سوريا". وأشار إلى أن "هدفهم العرقلة كي لا تنسب الإنجازات إلى وزراء التيار الوطني الحر، علما ان هذه الانجازات هي لجميع اللبنانيين كما العهد".

واكد بو صعب ان "وزراء التيار هم من مدرسة العماد ميشال عون مدرسة الشرف والتضحية والوفاء التي ستبقى هكذا"، مشيرا الى ان "التيار الوطني الحر في وقت قصير تمكن من صنع ما لم تستطع تيارات عديدة انجازه، والمرحلة المقبلة ستكون اصعب لان المسؤولية اكبر". ووعد الناس ب"استكمال العمل والاعلان عن الاخطاء وعن الفاسدين".

وإذ وجه بو صعب رسالة للشباب لعدم اليأس والاستسلام بل التحلي بالارادة، ذكر بأن "العماد عون كان قائدا للجيش والناس التفت حوله ومن ثم غادر وعند عودته عاد بحزب سياسي كبير وتمثيل واسع ووصل الى رئاسة الجمهورية عبر الارادة".

وعن ملف التربية، أكد بو صعب ان "من غير المقبول ان نميز بين استاذ وآخر ونتحدث عن وحدة التشريع".

ولفت الى ان "دراسة اجريت قبل مغادرته للوزارة على الاقساط منذ 5 سنوات وصولا إلى اليوم وتبين ان نسبة الزيادات في بعض المدارس وصلت إلى الـ 70% على الاقساط قبل اقرار السلسلة"، مشددا على أن "لا داعي للزيادات".

وأشار إلى أن "من المعيب ان يكون راتب الاستاذ بعد 30 عاما من الخدمة في المدرسة اقل من التلميذ الذي خرجه ويعمل في المطعم".

ولفت بو صعب إلى ان "الثورة الاقتصادية الحقيقية التي حصلت في سنغافورا كانت بسبب "لي كوان يو" أول رئيس وزراء لجمهورية سينغافورا الذي قال ان الاستثمار الاكبر سيكون في التعليم والاساتذة، وتمكن بالتالي من تحويل بلده من افقر بلد الى افضل بلد اقتصاديا في آسيا"، متوجها لكل الهيئات الاقتصادية بالقول: "استثمروا بالتعليم والاساتذة ليقوى الاقتصاد".

أما في ما يتعلق بالمناهج، اكد بو صعب ان "العمل جار على تغيير المناهج والملف اصبح عند رئيس الجمهورية والتمويل تأمن من البنك الدولي"، موضحا أن "المناهج ستصبح قريبا تفاعلية اي عبر اللوح الالكتروني بدلا من الكتاب"، املا في ان "يكون التغيير في عهد الرئيس عون".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017