إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

وحدات من الجيش الشامي تسيطر على حقل التيم النفطي ومنطقة المالحة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-09-09

سانا - أعلن مصدر عسكري صباح اليوم إحكام السيطرة على حقل التيم النفطى بريف دير الزور الجنوبى الغربى بعد القضاء على اخر تجمعات تنظيم “داعش” الإرهابي فيه.

وذكر المصدر في تصريح لـ سانا إن وحدات من الجيش العربى السورى بالتعاون مع القوات الرديفة واصلت عملياتها بنجاح على محور السخنة-دير الزور “وأحكمت سيطرتها على حقل التيم النفطى والمناطق المحيطة به”.

ولفت المصدر العسكري إلى أن “وحدات من الجيش كبدت إرهابيي تنظيم “داعش” خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد” وتابعت تقدمها باتجاه منطقة البانوراما على المدخل الجنوبي الغربي لمدينة دير الزور.

وذكر مراسل سانا في وقت لاحق اليوم أن “وحدات من الجيش تابعت تقدمها في ريف دير الزور الجنوبي الغربي واستعادت السيطرة على منطقة المالحة بعد القضاء على آخر تجمعات ارهابيي داعش فيها”.

واستعادت وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة وبإسناد جوي من الطيران السوري والروسي أمس السيطرة على بلدة الشولا على محور السخنة دير الزور وعلى عدد من التلال والنقاط الحاكمة فى محيطها وعلى تلة علوش المشرفة على منطقة المقابر فى الاطراف الجنوبية الغربية من المدينة.

إحكام السيطرة على قرية أم صهريج أحد أخطر مقرات “داعش” بريف حمص الشرقي

كما أعلن مصدر عسكري السيطرة على قرية أم صهريج أحد أخطر مقرات تنظيم “داعش” في منطقة جب الجراح والتي شكلت على مدار السنوات الثلاث الماضية منطلقاً لشن هجمات إرهابية على القرى والتجمعات السكنية بريف حمص الشرقي.

وقال المصدر في تصريح لـ سانا إن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة استعادت السيطرة على قرى أم صهريج والحرش وعلام شرقي وخربة جب حبل وخربة الحيوانية بعد عمليات مكثفة ضد أوكار تنظيم “داعش” الإرهابي وتجمعاته.

وأشار المصدر إلى أن العمليات أسفرت عن “مقتل العديد من إرهابيي تنظيم داعش وتدمير أسلحتهم وعتادهم” مبيناً أن وحدات من الجيش تتابع “مطاردة فلول الإرهابيين في المنطقة”.

ويعد إنجاز اليوم خطوة مهمة نحو اجتثاث الإرهاب من الريف الشرقي بشكل كامل وإعلان محافظة حمص خالية بشكل كامل من إرهابيي “داعش” ولا سيما أن هذا الإنجاز يأتي في سياق انتصارات متلاحقة للجيش الذي سيطر خلال اليومين الماضيين على قرى أبو قاطور وأبو لية وجب حبل والمشيرفة وهبرا الشرقية ورسم حميدة وهبرا الغربية وعدد من التلال والجبال الحاكمة جنوب شرق جب الجراح.

وواصلت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة عملياتها بنجاح على محور السخنة/دير الزور وأحكمت سيطرتها على حقل التيم النفطي والمناطق المحيطة به وتتابع تقدمها باتجاه دير الزور بعد أن كبدت إرهابيي “داعش” خسائر كبيرة في العديد والعتاد.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017