إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

نتنياهو: استقلال الكرد ذخر استراتيجي للكيان الصهيوني

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-09-25

وكالات - وسائل إعلام صهيونية تنقل عن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قوله لأعضاء كونغرس أميركيين قبل حوالى شهر إن السبب وراء تأييد استقلال الكرد هو كون هؤلاء يشكلون ذخراً "لإسرائيل" التي تعتبر الداعم العلني الوحيد لاستفتاء إقليم كردستان.

وكشف موقع القناة الثانية العبرية أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أبلغ قبل شهر أعضاء كونغرس أميركيين أن ثمّة سبب وجيه له وللكيان الصهيوني كي يؤيدوا الكرد، لكونهم حلفاء وموجودين في منطقة بين العراق وتركيا وسوريا وإيران بما يعدّ ذخراً استراتيجياً للكيان الصهيوني.

ولا يقتصر الدعم الصهيوني لاستفتاء إقليم كردستان على نتنياهو فقد أمل الوزير الصهيوني السابق غدعون ساعر أبرز منافسي نتنياهو على زعامة الليكود، في أن يعترف الكيان الصهيوني بكردستان العراق.

 وسائل الإعلام الصهيونية تناولت بغالبيتها هذا الاستحقاق وتحت عنوان "الإسرائيليون أيضاً أغرموا بالكرد" نقلت صحيفة معاريف عن أليعزر تسفرير، رجل الموساد في كردستان العراق بين سنوات 1965 و1975 ورئيس الوفد الأخير، قوله "إن الكرد هم شعب عتيق كان موجوداً قبل ألفي سنة. هم كانوا قبل العراقيين وقبل الأتراك وقبل السوريين. يحق لهم إقامة دولة مستقلة". 

ويبارك الكيان الصهيوني عملية الاستفتاء وسط المواقف الاقليمية التي ترفض هذا الاستفتاء، حيث رفعت منتصف شهر أيلول الجاري أعلام الكيان الصهيوني في الإقليم.

 وتجمّع في الكيان الصهيوني عشرات الصهاينة من أصول كردية خارج القنصلية العامة للولايات المتحدة في القدس المحتلة، معبرين عن دعمهم إقامة دولة للكرد في العراق. وأعرب المتظاهرون عن تأييدهم استفتاء انفصال كردستان قائلين إن "الشعب الكردي عانى ما فيه الكفاية".



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017