إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الدفاع الروسية: تدمير 10 مواقع للإرهابيين في إدلب والتقارير عن غارات على أحياء سكنية عارية من الصحة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-09-26

سانا - جددت وزارة الدفاع الروسية التأكيد على أن الغارات الجوية ضد مواقع التنظيمات الإرهابية في سورية يتم تنفيذها بناء على معلومات دقيقة متقاطعة من عدة مصادر نافية التقارير المتداولة أمس عن قصف أحياء سكنية في إدلب.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف اليوم إن “الطيران الحربي الروسي قصف أمس 10 مواقع للإرهابيين في محافظة إدلب بعد طلعات استطلاعية وجمع معلومات من عدة مصادر”.

وأشار كوناشينكوف إلى أن الأهداف التي تم تدميرها هي “قواعد تحت الأرض للإرهابيين ومستودعات ذخيرة ومدرعات ومنظومات قاذفات صواريخ وورش لتجهيز سيارات مفخخة جميعها تقع بعيدا عن المناطق المأهولة بالسكان”.

ولفت المسؤول العسكري الروسي إلى أن الطيران الروسي “لم يقصف مناطق سكنية في إدلب وإن تقارير “المرصد” المستندة إلى شهود عيان ليس لها أساس من الصحة وتقدم تغطية لجرائم الإرهابيين من تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التي انضمت إليه”.

وتشارك روسيا الاتحادية في الحرب على الإرهاب بناء على طلب من الجمهورية العربية السورية منذ أيلول عام 2015 وتمكنت خلال هذه الفترة من تكبيد التنظيمات الإرهابية خسائر فادحة بالأفراد والعتاد.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017