إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

اسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 30 ايلول 2017

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-09-30

النهار

يؤكّد مصدر وزاري أن مستشاراً رئاسيّاً هو من كتب الحديث الى موقع "مونيتور" لأنه كان يراسله منذ زمن، وهو نفسه أعاد تصويب المقال.

يؤكّد خبير انتخابي بأن القانون الجديد أفسح في المجال لشراء الأصوات عبر الصوت التفضيلي وأتاح استقدام المقترعين من الخارج وتغطية نفقات سفرهم.

يؤكّد سفير لبناني سابق أن لا نيّة لدى واشنطن لتوطين الفلسطينيين والسوريين في لبنان لكنها أيضاً لا تملك مبادرة لإعادتهم الى مسقطهم أو نقلهم إلى بلد ثالث.

سجّل مراقبون اطلالتين متشنّجتين لعضوين في تكتل التغيير والاصلاح بدوا فيهما في موقع الدفاع عن النفس ليس أكثر.

الجمهورية

نقل عن قطب سياسي أنه حاول استفسار أحد المراجع عن "خطوة مستفزة" أقدم عليها أحد الوزراء المحسوبين عليه فأحاله المرجع إلى الوزير المذكور قائلاً: إسأله فالجواب ليس عندي.

تدور إتصالات كثيفة بين شخصيات سياسية ومرجع روحي على خلفية إنتخابات أحد المجالس الخاصة، بعدما تحوّلت الى معركة سياسية.

يتخوّف عدد من المسؤولين في حزب مسيحي من عدم تمثيلهم في المراحل المقبلة في الدولة حتى لو كسبوا مقاعد نيابية إضافية وذلك بسبب الإختلافات مع العهد.

اللواء

يشهد وزراء لمسؤول حكومي كبير دوره "الايجابي" باحتواء خلاف مرجعين، منعاً لحدوث انتكاسة سياسية ووطنية..

تناهت معلومات، غير متطابقة مع المعلن، عن لقاء غير "ايجابي" بين وزير سيادي ونظيره في بلد محوري

تتخوف أوساط لبنانية من عملية خلط أوراق لبنانية، من شأنها ان تؤثر سلباً على المعادلة الداخلية؟!

الشرق

لفت وزير مقرب من رئيس مجلس النواب، ان الاتصال الذي اجراه الرئيس نبيه بري برئيس الجمهورية العماد ميشال عون مهنئا بعودته وبمواقفه في فرنسا لم يأت من فراغ، بل جاء نتيجة رغبة من مرجعية سياسية - روحية رفيعة المستوى.

اكد مصدر وزاري ان وبنتيجة الاتصالات التي جرت في الايام القليلة الماضية، فقد تبين ان أيا من الافرقاء المعنيين لا يريد تأزيم الوضع والتوتير السياسي واستخدام ورقة السلسلة لاهداف اخرى.

يشير مصدر مطلع الى ازمة ليست سهلة تعصف بأحد التيارات السياسية في لبنان … وان الايام المقبلة ستكون كافية لتبيان حقيقة الوضع وما ستؤول اليه التباينات بين العديد من قيادات هذا "التيار"؟!

الاخبار

كاد التشنّج السياسي بين التيار الوطني الحر وتيار المستقبل يُطيح التشكيلات القضائية. ورغم أن بداية انطلاق العمل في التشكيلات كان ميسّراً، بعد مباركة رئيس الجمهورية ميشال عون، إلا أنها اليوم أمام حائط مسدود. وإذا لم تُزل العقبات المستجدة بحلول الأسبوع المقبل، فذلك يعني أن مشروع التشكيلات بحُكم الساقط.

وكشفت مصادر قضائية لـ"الأخبار" أن كلاً من وزير العدل سليم جريصاتي ورئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي جان فهد أرجآ سفرهما لإنجاز التشكيلات. وقد اعتذر فهد عن المشاركة في مؤتمر قضائي في موريتانيا لهذه الغاية. وفي هذا السياق، علمت "الأخبار" أنّ العقدتين إحداهما قديمة والثانية مستجدة؛ فالأولى تتعلق بإصرار وزير العدل على تعيين القاضية غادة عون في مركز مدّعي عام جبل لبنان، مقابل رفض معظم أعضاء مجلس القضاء الأعلى خيار عون، رغم تأكيدهم على مناقبيتها المهنية. أما العقدة الثانية، المستجدة، فتتعلق بالتوزيع العددي الطائفي بين المذاهب ضمن طائفة واحدة. وأشارت المصادر إلى أن هاتين العقدتين إذا لم تذللا بحلول الثلاثاء، فذلك يعني أن التشكيلات طارت، لا سيما أن أحد أعضاء مجلس القضاء الأعلى القاضي طنوس مشلب يحال على التقاعد الخميس المقبل.

يدور الحديث في أروقة وزارة الخارجية عن إمكان إلغاء القنصليتين العامتين في ميلانو ومرسيليا، مُقابل استحداث قنصليتين في فلوريدا وهيوستين. كذلك، يجري البحث في إمكان إجراء "تبادل قنصليات بين الطوائف"، فيُعيّن أحد الدبلوماسيين من الطائفة السنية في القنصلية العامة في الاسكندرية، مُقابل حصول دبلوماسي من الطائفة الشيعية على القنصلية العامة في البصرة أو النجف.

بعد الاجتماع الثاني الذي عُقد يوم الأحد في منزل رئيس بلدية المرج السابق كمال حرب لفعاليات من بلدات البقاع الغربي، جُزء منها "مُنتفضة على الواقع السياسي"، وجزء آخر يدور في فلك الوزير السابق أشرف ريفي، تقرّر تشكيل هيئة تنسيق يرأسها حرب. وسيكون هناك "اجتماعات متتالية لترتيب الأوضاع. وعلى ضوء اللقاءات يُتخذ القرار بالتشاور مع ريفي بخوض الانتخابات أو لا"، كما يقول حرب لـ"الأخبار". وفي حال لم يتخذ ريفي القرار بترشيح لائحة إلى النيابة، "فسيكون لذلك أثر سلبي، وسينتخب الجزء الأكبر (من المعترضين على "المستقبل") إما بالورقة البيضاء أو يُقاطعون الانتخابات. وهذه الأصوات ستذهب من درب تيار المستقبل".

المستقبل

إنّ ديبلوماسيين غربيين يؤكدون أن الولايات المتحدة لا تزال في طور مراجعتها لملفات المنطقة، مع أن مؤشرات سياستها تجاه إيران بدأت تظهر أكثر من مؤشرات سياستها تجاه سوريا.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017