إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

قرار بإعدامْ أهالي حمص الكرامْ

الياس ابراهيم الياس

نسخة للطباعة 2007-05-09

الارشيف

أهالي حمص الكرامْ

هيّا نادوا للسلامْ

لم يكفي ما عانيتوه

ويزيدوا علينا الأحكامْ

لم يحكم فيكم تيمورُ

بل حكم فيكم خدّامْ

***

هذي مصفاة البترول

كيف يعايشها الآنامْ

" لم يمت الشعب في حمص

ما زال خصب الأحلام "

***

بضواحي حمص كم معمل

يقتل امرأةً وجنينَ

يُوْلد من غازه تنينا

يسحب من وجه الفتيات

كلَّ حمارٍ ، يمسح طينا

إن لم تحسبوا أنه جرماً

اسألوا من قطن قطينة

هذا حرامٌ هذا حرامْ

لكنّ الشعب في حمص

ما زال خصب الأحلامْ

***

لم يستسلم للآهات

لم يستسلم للآلامْ

فأتته سحبٌ نوويّةْ

تحت الأرض ، زرعت قصداً

تدمرُ تشكي حمص تبكي

من حالات سرطانيّةْ

شكراً .. يا سيّد خدّامْ

لكنّ الشعب في حمص

ما زال خصب الأحلامْ

***

بعثوا إلينا تقنيّاتٍ

تصفية ماء المجرورْ

حتّى نشرب ..

ليس لدينا ماء بحورْ

والمجرور شربه أرغبْ ؟!

طيّبْ .. إنْ شئتم تطويرا

ما ذنب الشعب في حمص

من رئتيه ( خراه ) يشربْ

عذراً عن حسن الألفاظِ

لكنّ ما نستنشقه ، منه كلامْ

يشفع لي ما فرض علينا

في الجوّ والحال سكينة

رائحة وسخ الحمام

***

ويقولوا ليس مقصوداً

سوء تخطيط يا سادة

للعلم سوء استخدام

***

يا من توّجتم ببلادي

الأسياد المسؤولين

اسمعوا أصوات الأولادِ

ورعاياكم مقهورينْ :

"كم خطأ يستوجب أصلاً

حتى يموت الحمصيّين ؟!"

يا سادةْ ..من حقي أنامْ

والرائحة تغزو أنفي

تزرع في الرئة الأختامْ

حالاتٌ صارت في المشفى

والحال خطيرْ

هذا كثيرٌ يا حضراتْ

هذا كثيرْ .

يا سادتي هذا استنزافٌ

هذا حكمٌ بالإعدامْ .

ما زال الشعب في حمصَ

يستنزف خصب الأحلامْ.

الإمضاء :

الحمصيينْ

المقهورينْ

المسحوقينْ

المرجومينْ

بروائح حمص (العديّة)

في سالف عصر الأيامْ

وعلى من لم يبكي ضميرهْ..

ألف سلامْ...


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2017