إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الرفيق نعيم عبدالخالق

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2007-07-05

عرفته في بدء انتمائي الى الحزب ، مسؤولاً ومنفذاً عاماً للطلبة ، ثم عرفته بعد تقاعده ، يعاون في عمدة شؤون عبر الحدود بكل الرقي الذي لازمه ، وبالمناقبية التي عرف بها .

واذ رحل عام 1993 ، فاني أتذكره دائماً كلما عاودتني الذكرى الى الامناء والرفقاء الذين شعّوا أخلاقاً وبطولات ومناقب ، نفتقدهم كل حين ونشعر كم نحن بحاجة إليهم ، الى أمثالهم ، الى من امتشق اخلاق النهضة ، وسار مؤمناً ، صادقاً ، متفانياً ، مضحياً .

ولد الرفيق نعيم عبدالخالق في مجدلبعنا عام 1928 .

كان والده من كبار ملاكي البلدة ، عين شيخ صلح ، ثم مختاراً لأكثر من خمسين عاماً .

درس في الجامعة الوطنية في عاليه ، فالكيمياء في الجامعة الاميركية في بيروت ، واذ تخرج عمل في بنك الدم حيث تعرف الى زوجته الفاضلة منيرة بلوط .

تابع دراسته ، فحاز بتفوق على شهادة الحقوق في الجامعة اللبنانية عام 1967 ، مارس المحاماة لبضع سنوات قبل ان ينضم الى معهد الادارة التابع للدولة ، حائزاً على المرتبة الاولى في المباراة النهائية .

عين في التفتيش المركزي فكان في عمله مثالاً للإستقامة والنزاهة ، فتدرج وصولاً الى الفئة الأولى .

نال شهادة الماجستير في الحقوق وسجل لأطروحة الدكتوراه في التنمية الادارية ، في الثمانينات من القرن الماضي .

عين مستشاراً لوزير التنمية الادارية القاضي سامي يونس وساهم في اعداد الخطة الشاملة لتنمية الوزارات والادارات العامة .

عمل في المملكة العربية السعودية لمدة عامين .

قام بترجمة العديد من الكتب العلمية والتاريخية للعديد من دور النشر .

يعتبر مرجعاً في التشريع اللبناني والقانون الاداري والدستوري .

أسس عائلة ناجحة علمياً وأخلاقياً : ديانا ، ربيع ، منى والرفيق خالد .

حزبياً ، ساهم الرفيق نعيم في بناء العمل القومي الاجتماعي في مجدلبعنا وجرد منطقة الغرب . شارك في معارك العام 1958 وتعرض لعدة محاولات اغتيال . لوحق اثر الثورة الانقلابية . شارك في اعمال ادبية ومسرحية الى جانب رفقاء ، وتمّ عرض المسرحيات في لبنان والشام .

تميز في كل تعاطيه بدماثة ورفعة الاخلاق ، بمناقب النهضة وفضائلها . فيه كتب سعيد حمود ملاعب في جريدة " النهار " (العدد 04/10/1993) :

" ألا بوركت هذه الأرض التي لا تنبت إلا الخير ولا تعطي إلا الجنى لخير أبناء الحياة .

ألا بورك الأهل الذين اطلعوا الراحل نعيم عبدالخالق شجرة مثقلة بالثمار الطيبة .

لم تنبت هذه الأرض المعطاء إلا الرجال ، فبوركت عطاآتك يا أرض بلادي الخيرة .

خيرتك ملأ نفوسنا آمالاً وارفة بمستقبل زاهر وايمانك بالحق زادنا يقيناً ان القدر يرسلنا أنّى يشاء ومتى يشاء ."

ثم يضيف :

" صفحات حياتك كانت نقية نقاء فكرك النيّر . سيرتك كانت مليئة بكل صدق وأمل ورجاء .

أبجدية سلوكك خطت بريشة الاخلاص ةمداد العزة والكبرياء ونفحة المعرفة والايمان ."

توفي الرفيق نعيم عبدالخالق في 08/08/1993 .



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017