إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الرفيق غسان ابو حيدر

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2007-08-24

الرفقاء الطلبة الذين نشطوا في الفترة 1967 – 1971 يذكرون تماماً ذلك الرفيق البشـوش ، الضاحك ، الممتلئ حيوية ، المحب ، القومي الاجتماعي وعياً وأخلاقاً ، غسان ابو حيدر .

أحبه الجميع ، حتى خصومه السياسيين ، فقد كان دافئ اللسان ، مناقبياً ، مهذباً ، لا يعرف الحقد ، ايجابي في تعاطيه ، مبدئي المواقف ، صلب في ايمانه وقناعاته ، صادق مع الجميع ، يمازح اساتذته واصدقاءه وزملاءه ورفقاءه ، ويبقي الخيط الرفيع من التهذيب والاحترام المتبادلين . فما من احد إلا أحبه . ولا واحداً ممن تعرّف إليه إلا احترمه ، او تعاطى معه كصديق وفيّ .

كان طالباً في كلية الحقوق والعلوم السياسية في الجامعة اللبنانية عندما وقع له بتاريخ 29/03/1971 حادث اصطدام مروّع في بلدة بحمدون بين سيارة يقودها صديق عمره وزميله الرفيق ركان دندش وبين سيارة أخرى ، وما لبث ان فارق الحياة بعد صراع مع الموت .

مأتمه في بلدته "حوش بردى" (بعلبك) كان مهرجاناً حاشداً سار فيه الآلاف من الرفقاء والمواطنين ، وقد اصطف مئات من رفقائه الطلبة على جانبي الطريق يؤدون تحية الحياة لرفيق الحياة محمولاً على الأكف ، وفي مقلتيّ كل منهم دمعة ، وخشوع ، وحزن لا يعرفه إلا من يكابده بصدق .

وفي الذكرى الاربعين اقام له مجلس فرع الاتحاد الوطني لطلاب الجامعة اللبنانية في كلية الحقوق والعلوم السياسية والادارية ، حفلاً تأبينياً شارك فيه جمهور من أهله ورفقائه وزملائه وتكلم فيه كل من الطلاب غازي جعجع ، اميل يمين ، جورج ابو زيدان ، الرفيق بطرس مطر ، السيد جورج زكي الحاج نيابة عن شباب منطقة حوش بردى وجوارها ، شقيقه الرفيق مروان ، واختُتم الحفل التأبيني بكلمة لعميد الاذاعة الامين انعام رعد .

ولد الرفيق غسان ابو حيدر في حوش بردى عام 1946 وفارق الحياة عام 1971 . انما هو باق في ذاكرة كل من عرفه من رفقاء وأصدقاء وزملاء دراسة .



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017