إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الامين جورج يوسف معلوف

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2007-11-16

عندما نحكي عن الحزب في بلدة راشيا الفخار التي عرفت النهضة منذ العام 1941 ، ومنها الامناء عادل يعقوب عجيمي ، نواف حردان ، جورج معلوف ، سبع منصور واسعد حردان ، وعشرات عشرات الرفقاء الذين ناضلوا وكافحوا ، منهم غادر الوطن واستمر فاعلاً في مناطق عبر الحدود ، ومنهم بقي على ارضه مصارعاً ، مؤمناً .. نذكر باعتزاز احد سنديانات الحزب فيها، الامين جورج معلوف ، الذي حقق حضوراً مشعاً في بلدته ، في مرجعيون ، في قرى العرقوب ، وعرف بصلابته ، بإيمانه الفذ ، ولم يعرف يوماً تلكؤاً ولا هرباً من تحد ، او تخاذلاً .

بعد صراع مع الداء العضال وافت المنية الامين جورج معلوف يوم الجمعة 16 نيسان 1999 فنعته عمدة الاذاعة بالكلمة التالية :

" غيّب الموت اثر مرض عضال احد مناضلي الحزب السوري القومي الاجتماعي الامين جورج يوسف معلوف

ولد الامين الراحل في راشيا الفخار عام 1921 .

انتمى الى الحزب عام 1943 .

تولى مسؤوليات محلية ابـرزها مسؤولية منفذ عام مرجعيون ، ومركزية ، فكان عميداً دون مصلحة .

منح رتبة الامانة في الحزب .

عرف عنه صلابة الايمان ، وصدق الانتماء ، وتشبثه بالأرض رغم كل محاولات اقتلاعه منها .

تعرّض منزله للنسف ثلاثة مرات على يد العدو الصهيوني . وكان يعمد كل مرة الى اعادة بنائه .

رغم كل الاغراءات المقدمة من والده المقيم في البرازيل ، فقد رفض الهجرة اليها وبقي على أرضه ، حتى اثناء الاحتلال اليهودي عام 1982 مستمراً على ايمانه ، مجاهراً به ، وهو المعروف في كل منطقة مرجعيون – حاصبيا بانتمائه الحزبي وبتاريخه النضالي العريق ، كما بمزاياه الانسانية الرفيعة .

ساهم بقاؤه في بلدته راشيا الفخار بعد الاحتلال ، على تشجيع الكثيرين من ابنائها على البقاء فيها والاستمرار في العناية بالأرض الغنية بأشجار الزيتون .

سقط ابنه يوسف شهيداً في معركة المتين عام 1976 ، فاستقبل جرحه بإيمان وبعزيمة المؤمن الصابر .

كان حضوره في بلدته بارزاً على جميع الصعد ، ليس فقط لأنه تولى فيما مضى رئاسة البلدية ، إنما على الصعيد الاجتماعي نتيجة عمله الدؤوب على احلال الوفاق والوئام بين أبنائها و" قاضي صلح " عند كل خلاف يحصل .

دخل السجن مراراً واضطرته ظروف قاسية الى مغادرة راشيا الفخار اكثر من مرة ، إنما ليعود اليها ويستقر ، ويبقى على نضاله العنيد الصادق .

توفي في مستشفى اوتيل ديو في بيروت فجر يوم الجمعة 16 نيسان 1999 .

* شيّع الامين معلوف في مأتم حاشد الى مثواه الأخير في راشيا الفخار ، ويوم الاربعاء 21 نيسان تقبلت قيادة الحزب وعائلة الفقيد التعازي في صالون كنيسة نياح السيدة – شارع المكحول ، بيروت .

كتب عنه في كل من مجلة الحزب " البناء – صباح الخير " وجريدة " الديار" عميد الاذاعة والاعلام في حينه الامين توفيق مهنا ، الامين شوقي خيرالله ، الامينة سهام جمال ، الرفيق المرحوم أسعد ضاهر خوري ، والمواطن صالح عثمان صالح .

ولد الامين جورج يوسف معلوف في راشيا الفخار عام 1921

اقترن من السيدة عبلا بشارة (من القنيطرة) ورزق منها :

- فارس

- الشهيد يوسف

- غسان

- حسان

- راغدة عبدالله حنا

- فداء ابراهيم الحاج

- سورية نقولا حداد

- شقيقتاه المرحومة عليا نواف حردان وجورجيت فؤاد حنا (في الهجر البرازيلي)



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017