إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الامين محمد معتوق

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2007-12-06

نشكر الامين الجزيل الاحترام غسان زكريا الذي زودنا بالمعلومات التالية عن الامين الراحل ( الدكتور) محمد معتوق الذي كنا نشرنا نبذة عنه في باب " نتذكر باعتزاز في النشرة بتاريخ 24/4/2007 .

عندما صدرت " البناء " اسبوعياً على شاكلة جريدة " تابلويد " في سنة 1973 ، من مكاتب خلف سينما " غومون بالاس " كان الامين محمد معتوق مديراً لجهاز تحرير كان يضم عدداًمن الرفقاء بينهم حسن حمادة ، مصطفى زين ، انطوان شكرالله حيدر ، وكان مدير تحرير القسم الثقافي والتحقيقات الامين الراحل ميشال نبعة ، بينما تولى الامين سمير رفعت سكرتيرية التحرير .

غادر الامين معتوق بيروت الى لندن فعمل في مجلة " المجلة " التي كانت تصدر عن " مؤسسة الابحاث والتسويق " السعودية ، ( يملكها الاميرسلمان بن عبد العزيز ) ، ناشرة جريدة " الشرق الاوسط " ، و" الاقتصادية " ، والمسلمون "، و" سيدتي " ، و "رجال " ... وعدداً آخر من المطبوعات التي راحت تلغى الواحدة بعد الاخرى في عملية حصر نفقات .

بعد انهاء خدماته الصحافية في المؤسسة السعودية ،انتقل الامين محمد معتوق للعمل في جريدة " الحياة " ، التي كان اشتراها الامير خالد بن سلطان بن عبد العزيز من ورثة الصحافي الراحل كامل مروة ، وانتقل معه الى تلك الجريدة الامين احمد اصفهاني والرفيق مصطفى زين .

في جريدة " الحياة " عمل الامين محمد معتوق في القسم الاقتصادي ، وخلال عمله في تلك الجريدة تولى قسم الاقتصاد في مجلة " سوراقيا " لناشرها ورئيس تحريرها الامين غسان زكريا .

الا ان عمله الصحافي لم يمنعه من مواصلة دراسته الجامعية العليا ، فحضّر دكتوراه ونالها عن اطروحة " دراسة نقدية لانطون سعاده وتأثيره على الادب والسياسة وتاريخ الفكر في الشرق الاوسط " .

ثم عاد الى لبنان، حيث منح رتبة الامانة وتحمل العديد من المسؤوليات الحزبية منها : عمدة الثقافة ، ثم اختير عضواً رديفاً في المجلس الاعلى ، وعضواً في المكتب السياسي المركزي .

كان لفقده زوجته الشاعرة الدكتورة وصال خالد الاثر الكبير الذي عجل في وفاته ( 17-2-2005 ) بعد سنة واحدة على رحيلها.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017