إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

"لأن جسدها" للشاعر نعيم تلحوق

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2012-01-14

صدرت للشاعر نعيم تلحوق المجموعة الشعرية التاسعة "لأن جسدها" عن دار فكر للأبحاث والنشر، وفيها لوحتان: الأولى بعنوان: "وطنٌ هاربٌ من دمي"، وتحمل عناوين متنوعة لقصائد مختلفة منها: "تمرين"، أبي، إله الريح، غربة صديق، ضجر، وطن، حادث، رؤيا، طيور الشوك، جمر الوله، رحلة عمر أولى ورحلة عمر ثانية...ألخ، وفيها يحاكي الشاعر أناه ونومه ولغته، رؤياه، وجنته وحسابه...

أما اللوحة الثانية فهي بعنوان: "جسدٌ يصرخ للضوء تجسّد"، وفيها تكوين لقراءة الجسد بمعناه الصوفي، ويبرز منها قصائد بعناوين شائكة، "حصار، متى، جلالة، حرية، انتظار، خاتمة الليل، توبة، غفوة القهر، ولأن جسدها...".

في هذه اللوحة يشيد تلحوق بفكرة المشوار الأخير مع الضوء والوجود والحرية.

في الديوان إهداء :" إثنان بيّ تركا بصمة العمر؛ "أبي" الذي غيابه حضور فاعل بي، و"نرمين" الذي إستولدني حضورها من رحم الغياب".

يُذكر أن للشاعر تلحوق مجموعة شعرية عاشرة بعنوان: "شهوة القيامة" تُنجز العبارة الشعرية الكاملة للشاعر ليتفرغ بعدها لإصدار "الحاكم الكافر" و"المجنون الباكي" ورواية "أنت مطلوب"...

المجموعة مؤلفة من 104 صفحات، من القطع الصغير، وهي من توزيع الفرات للنشر ودار فكر للأبحاث والنشر.. أما خطوط المجموعة فهي للفنان علي عاصي...



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017