إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

كاتبة تركية: اجتماعات لجمعية ماسونية تحدد دور تركيا واسرائيل في المرحلة القادمة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2012-06-05

اسطنبول- سانا - قالت الكاتبة الصحفية التركية بانو اوار إن شخصيات تركية تشارك في اجتماعات جمعية (بلدربرغ) الماسونية لتحديد مصير تركيا ودول المنطقة مؤكدة ان هذه الجمعية حددت في اجتماعها الأخير في ولاية فيرجينيا الأمريكية التطورات في سورية وإيران والدور الذي ستلعبه تركيا وإسرائيل في المرحلة القادمة بالإضافة إلى نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

ورأت اوار في مقال نشره موقع كونجال ميدان التركي أن القرارات التي اتخذتها جمعية (بلدربرغ) ستتوضح خلال الشهر الجاري من خلال تصريحات وبيانات المشاركين في اجتماعاتها موضحة ان نائب رئيس الوزراء التركي للشؤون الاقتصادية علي باباجان ورئيس مجلس ادارة شركة كوتش القابضة التركية مصطفى كوتش والرئيسة التنفيذية لشركة (فودافون) في تركيا سربيل تيموراي وآخرين شاركوا في اجتماع جمعية (بلدربرغ) الأخير.

وأضافت الصحفية التركية ان هنري كيسنجر وزير خارجية اميركا الاسبق وروبرت زوليك رئيس البنك الدولي وباسكال لامي رئيس منظمة التجارة العالمية واريك شميت رئيس موقع غوغل من ابرز صانعي القرار في اجتماع (بلدربرغ) معتبرة ان هذه الجمعية الماسونية تتلاعب بمصير العالم منذ عام 1920 وتملك 65 بالمئة من رأس المال العالمي وتقوم بتنظيم شبكتها العنكبوتية لتطبق اجندتها السرية في جميع دول العالم.

وأوضحت اوار أن جمعية بلدربرغ ومجلس العلاقات الخارجية الأمريكي واللجنة الثلاثية تجتمع كل سنة بمشاركة "اقوى مئة شخصية عالمية" لتتخذ القرارات المتعلقة بالعالم كله بشكل سري مؤكدة أن هذه المنظمات "تحكم العالم" نيابة عن الشركات العالمية العملاقة وتضم نحو 5 آلاف عضو في أمريكا الشمالية وأوروبا الغربية واليابان بينما انضم اربعون عضوا من تركيا إلى جمعية (بلدربرغ).

وأشارت الكاتبة إلى أن جمعية (بلدربرغ) الماسونية تمثل رأس المال الأمريكي و"النخبة الأمريكية" وهي مسار وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية (سي اي ايه) في أوروبا وان مهمتها اتخاذ القرارات "المصيرية السرية بحق دول العالم".

وكشفت الكاتبة التركية في مقالها عن أن زينب داملة غورال مستشارة الرئيس التركي عبد الله غل قد شاركت في اجتماعات الجمعية الماسونية.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017