شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية 2020-01-20
 

الشام - الاحتلال التركي يواصل نقل أسر مرتزقته وإسكانهم في منازل السكان الأصليين في مدينة رأس العين

سانا - واصلت قوات الاحتلال التركي نقل العشرات من أسر الارهابيين والمرتزقة الذين يعملون بإمرتها وإسكانهم في منازل السكان الأصليين في مدينة رأس العين الذين هجروا منها نتيجة اعتداءات التنظيمات الإرهابية بريف الحسكة الشمالي.

ونقلاً عن مصادر أهلية أفاد مراسل سانا في الحسكة بأن “الاحتلال التركي نقل 1500 من عائلات مرتزقته الإرهابيين لإسكانهم في منازل المواطنين في حيي الخرابات والحوارنة بمدينة رأس العين” وسط اعتراض الأهالي الذين يتعرضون لأبشع أنواع البطش والتهديد من قبل الإرهابيين وداعميهم.

وأدخلت قوات الاحتلال التركي منذ بداية عدوانها على الأراضي السورية في تشرين الأول الماضي المئات من مرتزقتها من أفراد التنظيمات الإرهابية وأسرهم إلى القرى والمناطق التي احتلتها في أرياف الحسكة وحلب والرقة في إطار عملية التتريك والتغيير الديمغرافي بالتزامن مع مواصلتها ممارسة الضغط والترهيب بحق الأهالي لإجبارهم على ترك منازلهم وأراضيهم وتهجيرهم من المنطقة وتفريغها من أهلها وإحلال الإرهابيين وعائلاتهم فيها.

من جهة أخرى وفي سياق تواصل الاقتتال بين الإرهابيين في مدينة رأس العين أشارت المصادر إلى تجدد الاقتتال بينهم وسمعت منذ فجر اليوم أصوات رشقات نارية متبادلة بين الإرهابيين الذين ينتشرون في المدينة.

ولفتت المصادر إلى تصاعد حدة الخلافات والتوتر بين مرتزقة النظام التركي جراء رفض الإرهابيين المنتشرين داخل مدينة رأس العين الامتثال لأوامر مغادرتهم المدينة ليحل محلهم المرتزقة الذين طوعتهم قوات الاحتلال في صفوف شرطتها ممن اتبعوا دورات عسكرية في الأراضي التركية.


 

جميع الحقوق محفوظة © 2021جميع المقالات التي تنشر لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع