إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

البناء اول آذار 1957

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2018-02-20

الارشيف

درج الحزب على اصدار اعداد خاصة في كل اول آذار، وفي مناسبات حزبية اخرى.

عن العدد الخاص بالاول من آذار 1957 نعرض محتوياته، لتاريخنا ولفائدة الاطلاع:

- فقرات من خطاب اول آذار 1938: التجارب والاختبارات دليل قاطع على قوتنا.

- من خطاب اول آذار 1949.

- نداء رئيس الحزب (الامين اسد الاشقر) في اول آذار 1957

- بيان عمدة الاذاعة، اول آذار 1957: صراعنا يرفض التسويات.

- وقفة عز تتوالد، بقلم مروان جلال(1).

- اول آذار مولد زعيم وميلاد نهضة بقلم "عماد الامين"(2).

- عيدنا ان يفهمونا، بقلم الامين محمد يوسف حمود.

- والجو متغضب، للشاعر ميشال طراد(3)

- الى الامينة الاولى في الاول من آذار، التوقيع "تلميذ" (كلمة مع صورة لحضرة الامينة الاولى، ضمن إطار)

- مولد "النظام الجديد"، بقلم الامين اميل رعد(4)

- شعر: قوة مارس وجمال آذار. الامين جبران جريج

- خطاب رئيس الحزب الامين اسد الاشقر في تشييع الرفيق الشهيد غسان جديد.

صفحة كاملة: رسم الرفيق الشهيد غسان جديد، ضمن اطار .

- اكثر من صورة للحشد القومي الاجتماعي المشارك في التشييع.

- ثورة الطبيعة وثورة الفناء، بقلم ياء سين(5)

- معنى اول آذار. بقلم الرفيق نزار محايري

- اول آذار 1957، بقلم الامين عبدالله قبرصي

- الى مصطفى ارشيد في اول آذار، بقلم احسان مطر(6)

- يوم من ايام التاريخ، للامين انيس فاخوري(7)

- "الكوخ الاخضر"، قصيدة للامين عجاج المهتار

- جدير بالامن ان تقف معنا الرفيق (الامين لاحقاً) هنري حاماتي .

*

من العدد الممتاز اخترنا نص نداء رئيس الحزب في حينه الامين اسد الاشقر.

" ايها القوميون الاجتماعيون:

ليست ولادة سعاده ولادة فرد بل ولادة أمة.

هذه هي سُـنّة الامم العبقرية مع عباقرتها المصلحين: تلدهم من دهر الى دهر بزخم حيويتها التوّاقة الى التجدد والبقاء، فتولد هي بولادتهم

والامم التي تنوء تحت رسالات عباقرتها المصلحين هي امم قد اختل توازن امكانياتها، فعجزت عن اداء واجبها نحو الحضارة الانسانية، وانحدرت الى حياة الاقوام العادية الفانية في عجزها وجمودها.

نحن امة آمن زعيمنا بجدارتها بالتجدد والعطاء، وكنتم انتم البرهان الحي الفاعل لاقامة حياتها الجديدة.

فالرسالة القومية الاجتماعية ليست مبادىء وشروحاً مخزونة في الكتب، بل هي انتم، هذه النهضة الجديدة المصارعة في المجتمع لتثبيت وجود هذه الامة بكل مواهبها وامكانياتها وخيرات ارضها السخية.

انتم كنتم الاستجابة الفورية، التلقائية، لنداء الحياة الجديدة.

نحن لا نحيي في هذه الليلة ذكرى ولادة المعلم فحسب، بل ذكرى ولادتنا نحن ايضاً، ذكرى ولادة أمتنا بكاملها.

" آمنتم بي معلماً وهادياً للامة والناس، محققاً وبانياً للمجتمع، وقائداً للقوات الجديدة الزاحفة بالمثل العليا الى النصر، وآمنت بكم أمة مثالية معلمة وهادية للأمم، بناءة للمجتمع الانساني الجديد، قائدة لقوات التجدد الانساني بروح التعاليم الجديدة التي تحملون حرارتها المحيية وضياءها المنير الى الامم جميعاً ".

بهذا الايمان الصراعي المتبادل، المتوحد في قوة بناءة، تواقة الى البقاء المتفوق، كنا نحن، وكانت نهضتنا.

" الامم العبقرية الغنية كأمتنا لا تفنى ايها القوميون الاجتماعيون.

فما دامت الحياة الانسانية في مجتمعاتها، تمارس نواميسها، فان حياة هذه الامم تطل على الوجود من خلال آلاف السنين برسالات اصلاحية جديدة!

أمتنا لم تجترّ رسالتها في اية حقبة من حقبات تاريخها.

امتنا أمة خلاقة مستمرة في خلقها وعطائها.

كلما ظنها العالم في طور النزاع والحشرجة كان ذلك مخاضاً لولادة جديدة.

الرسالات الاصلاحية الكبرى تعطي نفسها مرة واحدة، ولا يجوز تجديدها هي نفسها، او ترميمها. الحياة تتجدد بفعل رسالة جديدة، لا بفعل الترميم والترقيع. فالامم التي تعطي رسالة واحدة وتحاول بعد دهور ترميمها وتجديدها هي امم عادية، لا تبقى على الدهور!

أمتنا، منذ كان الانسان، تقدم رسالاتها لنفسها وللعالم، وكلما شاخت رسالة قدمت رسالة جديدة!

" رسالة امتكم الجديدة هي في فكركم وفي قلبكم والرسالة التي تتغلغل في حنايا الفكر وتجري في شرايين القلب دماً حياً مؤمناً لا يمكن ان تقهر!.

ما اجهل الناس الذين يحاربون باغتيالاتهم الفردية وتعدياتهم المسلحة بالحديد والنار هذه الظاهرة المجتمعية المتفجرة بفعل نواميس الحياة. لو علموا كم تعطينا اعمالهم الاجرامية من قوة نفسية لمكافحتهم وسحقهم لما تماهوا في جهلهم وغيهم.

على هذه الارض المقدسة التي نذرنا دمنا بالدفاع عن كل حفنة من ترابها سفكت دماء الشهيد غسان جديد منذ ايام فخضبت هذه الارض المقدسة التي تكدست الارجاس على اديمها.

ولن يكون شهيدنا الجديد سوى حلقة جديدة في سلسة الشهداء الذين ارادوا ان يطهروا ارض اجدادهم بدمائهم.

ان كل نقطة من دماء غسان الشهيد ستكون دفقة ايمان متجدد تجري في قلوبنا. وسنتابع تقديم الشهداء حتى تظهر ارضنا وامتنا من كل الارجاس الماضية والحاضرة.

يسألكم الناس ما ستكون رد فعلكم على اغتيالات فردية وضعت مخططها طغمة في دمشق تزعم انها حكومة شرعية؟!

وجوابكم على ذلك هو ان فلسفة الثأر والاغتيالات الفردية هي فلسفة قبائلية بدوية لم تكن يوماً من تقاليد أمتنا التي اجتازت مراحل الحياة القبائلية البدوية منذ آلاف السنين. ان رد فعلنا على الاغتيالات هو هذه الصفوف القومية الاجتماعية المتراصة في عشرات الالوف تسير نحو هدف سام واحد هو اقامة الحق وسحق البطل!

ايها القوميون الاجتماعيون!

ان اول آذار هو يوم وعي الحياة الجديدة المصارعة لتحقيق نفسها في أمتكم!

يناديكم اول آذار لتصارعوا في سبيل حياة حرة سامية في كل نواحي الحياة الانسانية.

لقد رأيتم كيف انكم تنمون في صمتكم وسركم كما كنتم تنمون في العلانية.

ان حيوية الحياة المتجددة نمواً وخصباً وقوة لا تفرّق بين السر والعلانية، انها الزخم المندفع الى الوجود يحقق تكامله في كل ظروف الحياة واحداثها!

اول آذار هو منارة الحياة وينبوعها، فجددوا في اول آذار من كل عام عهدنا للزعيم وللامة:

"اننا تعاقدنا على امر خطير يساوي وجودنا"

ولنعمل بصبر وايمان وتضحية، لنحقق ذلك الامر الخطير!.

ولتحي سورية وليحي سعاده.

هوامش:

(1) مروان جلال: ليس في معلوماتنا ان رفيقاً في الحزب يحمل هذا الاسم. نأمل ممن يعرف، ان يفيدنا.

(2) عماد الامين: كما آنفاً.

(3) ميشال طراد: شاعر شعبي معروف، من دواوينه المشهورة "جلنار". لم ينتم الى الحزب، انما كان ينشر الكثير من قصائده في صحف ومجلات حزبية.

(4) الامين اميل رعد: من بلدة حمانا، تولى في الحزب مسؤوليات مركزية. كان عضواً في المجلس الاعلى. شارك في الثورة الانقلابية، وأمكنه الوصول الى الاردن، ومنه الى افريقيا. للاطلاع على النبذة المعممة عنه الدخول الى موقع شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية www.ssnp.info.

(5) ياء. سين: هو الامين ياسين عبد الرحيم، كنت كتبت عنه. عن شقيقه الرفيق المربي حسن، وعن الوالد الرفيق الشيخ ابرهيم عبد الرحيم. شقيق الشهيد الرفيق يونس. مراجعة الموقع المذكور آنفاً.

(6) احسان مطر: كما في البندين ا و 2.

(7) الامين انيس فاخوري: تولى في الحزب مسؤوليات عديدة، محلية ومركزية. له مؤلف جدير بقراءته: "نسف الاضاليل". والد الكاتب المعروف شكري انيس فاخوري. نعمل لإعداد نبذة تعريفية عنه.


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2018