إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لرفيق المناضل، الاديب والصحافي يوسف الياس ضاهر

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2018-08-03

إقرأ ايضاً


للتعريف فقط، لا للحديث عن اي امر موجع في تاريخ الحزب، انقسم ازاءه القوميون الاجتماعيون وما يزالون، رغم الكثير من المحاولات التي جرت، وقد بدأها الامين مسعد حجل حين تولى رئاسة مجلس العمد، بصلاحيات رئيس الحزب(1) واستمرت الى يومنا هذا، وهو الانشقاق الذي حصل عام 1957 واخذ تسمية "الانتفاضة" فانتهت الى ايجاد تنظيم آخر للحزب ترأسها على التوالي الرفقاء: جورج عبد المسيح، يوسف قائد بيه، ابراهيم دانيال، د انطون ابو حيدر، وحالياً الدكتور علي حيدر(2)، اسوق هذه المقدمة لاتحدث عن الرفيق يوسف ضاهر الذي كان اكثر الرفقاء حيوية وحضوراً في الارجنتين، وفي كل اميركا اللاتينية في التنظيم الحزبي المشار إليه، هو الرفيق يوسف ضاهر.

قبل الانتخابات النيابية، سررت بالتعرف الى الرفيقين في التنظيم الحزبي الذي يرأسه الرفيق د. علي حيدر، هاني فياض، المرشح في الدائرة الثانية في بيروت، والرفيق ايلي خوري، . عرفت ان الرفيق هاني يتولى مسؤولية عميد الخارجية، والرفيق ايلي خوري مسؤولية عميد الاذاعة، الذي قال لي اثناء الزيارة:

• انت تعرف خالي

- من هو خالك؟

• الرفيق غندور ضاهر

وصافحته مجدداً، بحرارة اكثر، ورحت احدثه عن خاله، عن علاقتي به مذ كان ناظراً للاذاعة في منفذية زحلة، عن ابن عمه الرفيق بطرس ضاهر(3) وعن لقاءاتي بالرفيق غندور عندما كنت ازور الارجنتين، وفي احداها عندما ترافقت معه ومع عقيلته الرفيقة اليسار يوسف ضاهر وأبنتيه(4) الى نهر بارانا.

ولأني احضّر لإعداد كتاب يضم ما كنت نشرته من نبذات عن امناء ورفقاء كان لهم حضورهم الحزبي في اميركا اللاتينية فقد اسرعت في اليوم التالي، للكتابة الى الرفيق غندور ضاهر الذي وصلني منه بعد ايام قليلة معلومات جيدة عن الرفيق يوسف ضاهر، الكاتب والصحافي، والقومي الاجتماعي المناضل. اوردها كما جاءت مع تسجيل شكري الكبير للرفيق الصديق.

- من مواليد 19 اذار 1923 في بلدة بيت لهيا قضاء راشيا الوادي. اخوه ضاهر ضاهر واخته جوزفين ضاهر.

- هاجر والده الياس ضاهر وعمه نعمة ضاهر من لبنان الى الأرجنتين عام 1927 عندما كان ضاهر في سن السابعة ويوسف في سن الخامسة وعاد الى لبنان عام 1949 بعد 22 سنة من الغياب.

- انتمى يوسف وشقيقه ضاهر الى الحزب على ما اعتقد على يد الرفيق نواف حردان بفعل صداقة قائمة بينهم او اثناء لقائهم في الخدمة العسكرية، ولا اذكر سنة الانتماء ولكني اذكر ان يوسف اخبرني انه كان حاضرا اثناء خطاب نعمة ثابت في بعقلين عام 1945.

- أدى انتماء الشقيقين ضاهر ويوسف الى الحركة، الى انضمام العديدين في بلدة بيت لهيا وجوارها بفعل تأثيرهما وموقع العائلة المرموق في محيطها.

- على اثر ثورة 1949 فرّ ضاهر الذي كان مختاراً في بلدة بيت لهيا وبقي مختفياً عن الأنظار عدة أشهر بينما اعتقل يوسف وكان في ذلك الحين في سلك الدرك.

- جرت في ذلك الحين مساعي من بعض الشخصيات التقليدية في المنطقة لإنقاذ يوسف من العقوبة وتمّ الاتفاق بين هؤلاء والمحكمة على ان ينفي يوسف اثناء محاكمته انتماءه للحزب فيبرأ ويُـطلق سراحه.

- عندما حان موعد المحاكمة سأل القاضي يوسف اذا كان قومياً - منتظراً منه النفي - فأجابه امام دهشة الجميع، "قومي ولم ازل" وكان لهذه العبارة اثر كبير في البلدة والمنطقة بكاملها لا يزال الكبار يرددونها.

- عاد والدهما من المهجر عام 1949 وتعرّف على ابنه يوسف في السجن كما تعرّف على ابنه الأكبر ضاهر عندما كان هذا الأخير يمرّ على البيت اثناء فراره من وجه السلطة لتبديل ثيابه واخذ المؤونة.

- انتقل يوسف بعد خروجه من السجن الى دمشق حيث عمل في جريدة "الجيل الجديد".

- اقترن من وداد أبو عسلي عام 1951 وفي أواخر هذا العام قرّر الهجرة الى الأرجنتين حيث كان يقيم عمه نعمة ضاهر وهو أيضا من ابناء الحركة القومية الاجتماعية.

- رُزق بثلاثة أبناء: اليسار وهاني بعل وادونيس

- عمل في الأرجنتين تاجرا بالمفرق أولا ثم بالجملة، غير ان همّه الأول لم يكن عمله التجاري بل الحزب ومواصلة النضال، لذا تحمل مسؤوليات عديدة كان من بينها في أواخر الخمسينات مسؤولية المنفذ العام في الأرجنتين.

- لدى حصول "الانتفاضة"، وقف الى جانبها اسوة بغالبية الرفقاء في الأرجنتين ومن بينهم حسين باكير(5) وحنا جاسر(6) وخوليو الشيخ(7) وفيصل النفوري(8) ووسركيس كدر وإبراهيم حسين وآخرين.

- استمر في موقفه الى جانب تنظيم "الانتفاضة" حتى وفاته عام 2001 بعد ان شغل طوال سنوات طويلة مسؤولية المنفذ العام والمفوض المركزي في أميركا اللاتينية.

- أصدر طوال هذه السنوات العديد من المطبوعات، من بينها جريدة "النهضة" التي كانت على درجة واسعة من الاهمية وكان يحرر القسم الاسباني فيها. استمر صدورها طوال عقدي الستينات والسبعينات. ثم أصدر مجلة "الإنقاذ" التي صدر العدد الأخير منها قبيل مرضه.

- ألّف العديد من الكتب باللغتين العربية والاسبانية من بينها كتاب "مؤامرة في الدين" و"الرد على وثيقة الفاتيكان" ورسائل عديدة حول احداث الحزب في الخمسينات، ومئات المقالات التي نشرها في جريدة النهضة ومجلة الإنقاذ وفي الجريدة السورية اللبنانية التي كانت تصدر في هذه الديار، فضلا عن انه أسس خلال الاحداث اللبنانية الداخلية "الاتحاد اللبناني العالمي" لمواجهة احتكار الانعزاليين للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم وكان امينه العام، وأصدر باسمه العديد من المنشورات والمطبوعات.

*

من الامين نواف حردان الى الرفيق يوسف ضاهر

كان الامين نواف حردان يحدثني كثيراً، بإطراء، عن صديقه ورفيقه يوسف ضاهر، وقد اورد عنه في اكثر مكان في كتابه "على دروب النهضة".

هنا نص الرسالة التي كان وجهها الامين نواف الى الرفيق ضاهر بتاريخ 20 حزيران 1944.

" أخي العزيز يوسف

أخبرني الرفيق شحادي حردان(9) بأنك اتيت لزيارتي فلم تجدني، لأني كنت أقوم بزيارة الى دبين(10)، التي يزداد عدد الرفقاء فيها وقد يبلغون 70 رفيقاً قريباً جداً.

في لقائنا السابق، بعد حديث طويل دار بيننا، أعلنتَ لي عن عزمك على الانتماء للحزب، ففرحت بك وسررت كثيراً بذلك، لأني اعلم ما تتمتع بع من صفات تؤهلك للانتماء، كما أثق بأنك ستكون سورياً قومياً مناضلاً ونافعاً جداً، وقد سررت أكثر لهذا النشاط الذي بدأت تقوم به بين الجنود في ثكنة مرجعيون، بعد ان عدت الى الجندية... وكل ما اتمناه الآن هو ان تتحول القناصة اللبنانية قريباً جداً، الى جيش لبنان حقيقي يقوده ضباط لبنانيون، ولا يبقى للضباط الفرنسيين اي علاقة به ويغادرون لبنان بسرعة

تابع نشاطك بين زملائك الجنود، امثال سعيد ورد(11) وأسعد نجم، لأنه بعد انتمائك القريب، سوف نسعى لإنشاء فرع سري للحزب في الجيش، وليس مناسباً ان يعرف هذا سواك في الوقت الحاضر.

سأتوجه الى راشيا الفخار بعد انتهائي من كتابة هذه الرسالة التي سأتركها لك مع الرفيق شحادي حردان في "المطرانية".

يسرّني ان اخبرك بما قمنا ونقوم به من نشاط في المنطقة، وعن الاستعدادات التي يقوم بها مركز الحزب في بيروت، لاطلاق العمل بنشاط وزخم، بعد ان حصل على رخصة من الحكومة بإسم الحزب

تشكل مجلس اعلى جديد لقيادة الحزب برئاسة الامين نعمة ثابت، وعضوية كل من الامناء والرفقاء التالية اسماؤهم، مأمون اياس، معروف صعب، اسد الاشقر، جورج عبد المسيح، عبدالله سعادة، عبدالله قبرصي، فؤاد ابي عجرم.

أما مجلس العمد فقد تشكل كما يلي: فؤاد ابو عجرم رئيساً. نعمة ثابت عميداً للداخلية. عبدالله محسن عميداً للدفاع. جبران جريج عميداً للمالية. الدكتور كريم عزقول عميداً للاذاعة. فارس معلولي ناموساً لعمدة الداخلية. ابراهيم يموت وكيلاً لعميد المالية.

وسوف يصار الى تعيين باقي العمد والمسؤولين قريباً جداً، كما ان المركز استأجر غرفتين في شارع المعرض لتكونا مكتباً موقتاً له.

وسوف ينشيء الامين مأمون اياس قريباً ايضاً، داراً للطباعة والنشر، تقوم بإصدار الكتب التي أعدّها الادباء السوريون القوميون، اثناء اعتقالهم في المية ومية، كما ستصدر عن الدار مجلة شهرية وقد علمت ان الكتب التي ستصدر هي للرفقاء: مأمون اياس، اسد الاشقر، عبدالله قبرصي، جورج مصروعة وحسن ريدان كما انه ستصدر جريدة بإسم الحزب

الاسبوع الماضي كنت في بيروت وعدت منها بعدد من الملصقات القديمة، التي كان اصدرها الامين عجاج المهتار عام 1937، وهي تحمل رسماً جميلاً للزعيم وعدداً من القصائد الرائعة من نظم الامين عجاج بينها قصيدة هذا مطلعها:

الفجر انبثق وتفجفجوا سدود المضيق وساروا المواكب فيق يا غفلان فيق

وتشكلوا رياح العواصف زوبعة بأربع زوايا تشع وتشق الطريق.

وزعت الملصقات على الرفقاء في المنطقة، فراحوا ينشدون القصائد في سهراتهم ولقاءاتهم، غذاء روحياً لهم، ينعشهم ويغذيهم في آن واحد.

لا شك بأني حفظت حصتك لكي توزعها بين الجنود في ثكنة مرجعيون.

سررت كثيراً بترقيتك الى رتبة عريف وتمنيت ان تحصل كل عام على ترقية جديدة. فتهانيّ الحارة لك.

في راشيا نقوم الآن بالتمرن على تمثيل رواية "الفرد الكبير" للشاعر شبلي الملاط، وقد عهدت بالادوار الرئيسية الى الرفقاء فهد ابو عبسي(12) وجرجس الغريب(13) واسعد منصور حردان(14) وعبدالله متري(15). اما دور "الفرد الكبير" فسوف اقوم به بنفسي.

في جديدة مرجعيون نشاطنا ينتشر بين الطلاب وقد أغاظ الشيوعيين ذلك كثيراً، وليس بين رفقائنا الطلاب من هو قادر على مجابهتهم، خاصة انهم يسيطرون في بلدة الجديدة وعددهم كبير جداً.

في راشيا انتمى للحزب بحضور الامين عجاج، عدد جيد من الشباب، وسوف يرتفع عدد الرفقاء الى اربعين عضواً.

في حاصبيا انتمى عدد جيد ايضاً، وقد أنشئت مديرية سيبلغ عدد اعضائها قريباً جداً خمسين رفيقاً، وقد تسلّم مسؤولية المدير الرفيق الشيخ صلاح الدين قيس.

زارني الامين عجاج المهتار فقمت وإياه بجولة كبيرة على فروع الحزب، وقد كانت أحاديثه رائعة جداً.. واروع منها القصائد التي كان يلقيها في الاجتماعات، فيستقبلها القوميون كما تستقبل الارض العطشى رذاذ المطر.

اودعك الآن على ان نلتقي قريباً على طريق النضال، من اجل امتنا العظيمة وقضيتها المقدسة"


هوامش:

(1) تحدث عنها الامين مسعد حجل بتفصيل جيد في مذكراته " لم ابدل... ولن"

(2) لست متأكداً من التسلسل الزمني للرفقاء الذين تولوا مسؤولية الرئاسة. لمن يعرف، ادعوه لان يكتب مصححاً، او مضيفاً.

(3) بطرس ابو ضاهر: عرفته في ستينات القرن الماضي، طالباً في ثانوية فرن الشباك رفيقاً يملك الوعي والمناقب القومية الاجتماعية. التحق بسلك الجمارك.

(4) احداهن، وكانت اعلامية مميّزة فارقت الحياة وسط حزن الرفقاء والكثيرين من ابناء الجالية وقد كنت كتبت عنها في حينه. مراجعة موقع شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية www.ssnp.info

(5) حسين باكير: نشط حزبياً وتولى مسؤوليات، الى جانبه عقيلته الرفيقة المناضلة زينب عقيل. زرتها في منزلهما عندما كنت في "بيونس ايرس". اسأل الامينة تمارا للي عن الرفيقة زينب عقيل، وبدورها تسألها عني.

(6) حنا جاسر: للاطلاع على النبذة المعممة عنه الدخول الى الموقع المذكور آنفاً.

(7) خليل الشيخ: للاطلاع على النبذة المعممة عنه الدخول الى الموقع المذكور آنفاً.

(8) فيصل النفوري: من مدينة النبك، من الوجوه الحزبية البارزة في الارجنتين. نعد نبذة تعريفية عنه.

(9) شحادي حردان: عرفته موظفاً في مدرسة البطركية – زقاق البلاط، وكان بات في عمر متقدم.

(10) دبين: عرفتْ الحزب منذ اوائل الاربعينات، ومثلها البلدة المجاورة "بلاط". اعد نبذة عنهما.

(11) سعيد ورد: من بلدة "نيحا" (الشوف) منح رتبة الامانة وساهم بجدية في موضوع تاريخ الحزب. كان مميزاً بالتزامه، ومناقبه. للاطلاع على النبذة المعممة عنه، مراجعة الموقع المذكور آنفاً0

(12) فهد ابو عبسي: من راشيا الفخار. كاتب وشاعر وله اكثر من مؤلف. للاطلاع على النبذة المعممة عنه الدخول الى الموقع المذكور آنفاً.

(13) جرجس الغريب: من اوائل رفقائنا في راشيا الفخار. عرف بـ "ابو علي" نسبة لبكر ابنائه الرفيق علي.

(14) اسعد منصور حردان: شقيق الامين الراحل سبع منصور. عرفته عندما كنت أقمت في البرازيل قائماً بالمسؤولية الحزبية. كان مقيماً في مدينة "فاشينال"، ولاية بارانا.

(15) عبدالله متري: غادر الى سان باولو مستقراً فيها الى ان وافته المنية. كان يتابع حضور المناسبات الحزبية.. كذلك صهره (زوج ابنته) الرفيق شكرالله الطيار.





 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2018