إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

«سورية ولبنان هذه الواو الكافرة»

الياس عشي - البناء

نسخة للطباعة 2019-01-22

إقرأ ايضاً


بالأمس، فيما كنت أتابع باهتمام وقائع القمة العربية التي انعقدت في بيروت، حضر أمامي سعيد تقي الدين بقامته الشامخة، وأسلوبه الساخر، وصوته المدوّي، وهو يردّد: «سورية ولبنان هذه الواو الكافرة».

كان المقعد السوري شاغراً، وكان العلم السوري يرفع هامته فرحاً بالنصر، وكانت «إسرائيل» تعبر، من فوق رؤوس المؤتمرين، الفضاءَ اللبناني، في اعتداء آخر على سورية، وكان صوت لبنان الرسمي مدويّاً وهو يُسقط «واو» سعيد تقي الدين الكافرة.

 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2019