إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ليس المهم من أين انت، إنما ماذا انت،

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2013-10-07

الارشيف

لا يسألك الحزب ماذا كنت قبل الانتماء، انما يسألك ماذا انت حاليا.

لا يتوقف الحزب عند عائلة الرفيق او عشيرته او طائفته او مذهبه.

ليس معنيا ان كنت تحدرت من اسرة غنية ام من اسرة فقيرة. إن كان والدك صناعياً او محامياً او طبيباً، او كان اسكافياً او أمياً او سائق أجرة.

الحزب يسألك ماذا انت، الان، بعد ان رفعت يمينك وبت عضوا في الحزب.

هو معني بسلوكك وانت رفيق. بما انت عليه وعيا والتزاما ومناقب.

يستوقفه إن انت تخليت عن امراض المجتمع القديم، ورحت تجسّد مفاهيم المجتمع الجديد، مجتمع الحزب السوري القومي الاجتماعي، بمفاهيمه وقواعده ونهجه.

يحق لك ان تقول من اين أتيت، للتعريف. انما لا يحق لك ان تعيش حيث كنت، إنما ان تحيا الحزب، حيث أصبحت.

الحزب ينقلك، ان كنتَ وفيا للقسم، مجسدا له، من احوال العائلة والعشيرة والطائفة والبيئة الاجتماعية، الى حال القومية الاجتماعية، بما تعنيه من التزام بكل جديد.

على هذا، انت تُحاسَب وتُسأل، وتقرر إن انت قومياً اجتماعياً بالوعي والممارسة، ام انت ما زلت تعيش في ماضيك.

 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2017