إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الى ابراهيم افيوني

أنطون سعادة

نسخة للطباعة 1945-02-20

إقرأ ايضاً


أيها الرفيق العزيز،


منذ أيام أرسلت إليك كتاباً رسمياً في ما ظننت انه مستعجل من التعليمات والتوجيهات المتعلقة بحفلة اول مارس التي أرجو أن يكون ابتهاجكم بها وفاقاً لما تطمئن إليه نفوسكم.


ان الزعيم كان قد أظهر تقديره لمواهبك وما لك من مؤهلات وأراد تشجيعك في كل ما يمكن أن نؤديه للحركة من الخدمات. وقد ظهر من أعمالك على رأس المنفذية مل ثبت فراسة الزعيم واذا صرف النظر عن بعض اغلاط إدارية اعتيادية فلا شك أن عملك كان جيداً. ولكننا يجب أن لا نقف عند الجيد نسبياً فنحن نرمي إلى التحسين والاكمال. وقد أحببت أن تتخذ من الزعيم قدوة في النظر في مواهب الرفقاء الذين حولك وتشجيعهم ليدركوا أن الحركة لا تغفل عن حق ولا عن جميل او تقدير لحقيقة الاشخاص. ثم انه يجب علينا أن نعطي فرصة لكل من نظن انه مستحق ليبرهن عن مبلغ استحقاقه ومقدرته. وفي مقدمة الأعضاء الموجودين في بواني ايرس الرفيق خليل الشيخ الذي شهدت أنت وشهد غيرك له بحسن النظر واتساع معارفه على معارف بقية الرفقاء هناك وبجودة يقينه القومي الاجتماعي. وهذه قيم يجب أن يفسح المجال لتأخذ محلها اللائق بها. وإذا كان لا بد من الافتراض أن الرفيق خليل الشيخ لا يزال غير مجرب فيجب عدم تأخير تجربته لتظهر مزاياه ونتائجها بسرعة. وصاحب الفكر او الكلام اذا لم يجد حفولاً بفكره او كلامه ولا تقديراً لقيمته تضعف همته ويقل ميله إلى الانتاج الفكري. ونحن نريد تنشئة المواهب لا إهمالها. فأتمنى ان يكون جرى ما أشرت به، وان كان متأخراً اعطاء التوجيه به نظراً لضيق الفسحة بين وصول الخبر وموعد الحفلة.


لم اتمكن من إرسال المواد التي ذكرت في كتاب سابق واني مرسلها عاجلاً، لأن الأعمال هنا وضيق الوقت الباقي بعدها لم تسمح لي بالنظر في رسالة خوخوي قبل ارسالها الا اليوم وها أنا ارسلها مع هذا الكتاب حتى اذا كانت مواد العدد الأخرى أصبحت جاهزة تصبّ هذه الرسالة وتوضع في صدر العذذ في الصفحة الأولى ثم يتلو بعد مقال "نسر الزعامة" وتأتي بقية المواد. واني أرسل أيضاً قصيدة للرفيق يعقوب ناصيف الشعبية لاثباتها في مواد عدد أول مارس التي انتظر وصولها الي للنظر فيها وترتيبها.


وأزيد، في هذا الصدد، انه اذا لم يكن جاهزاً قسم من العدد المعد للصدور فاذا وردتني مواد عدد مارس حالاً فاني اعيدها سريعاً ليصدر العدد أولاً. واذا كان قد انجز تحضير بعض مواد العدد الذي كان مقرراً اصداره اولاً فليسر فيه بسرعة ويتلوه بسرعة عذذ حفلة اول ملرس ليصدر بتاريخ آخره او اول ابريل القادم.


اني مرسل اليك في هذا البريد عدة نسخ من الدستور.


من الأمور الهامة التي شغلت فكري وتشغله الآن امر تقديم بيان موثوق الى ادارة الضرائب على الدخل عن أعمالي الكسبية في السنوات الخمس الأخيرة. فيجب أن أقدم بياناً عن الزوبعة وسيرها منذ أول صدورها. ثم يجب ان أقدم دفتر المحل التجاري. ولما لم يكن للمحل دفاتر مسجلة ولا كاملة، كما انه لم يكن ذلك للجريدة فستكون عملية تبيان الداخل والخارج شاقة. وبينما أسعى الآن، ولو متأخراً، لوضع بيان عن سير المحل التجاري أطلب منك جمع ما أمكن من الوثائق عن سير الجريدة كسجل المشتركين والمعلنين ووصولات المطبعة وادارة البريد وصندوق البريد زجميع ما يمكن ان يثبت كمية الدخل والخرج في كل سنة. وكل الدفاتر القديمة ودفاتر الوصولات تكون لازمة لاثبات صحة البيان المقدم. وقد يلزم ان تمضي انت وصولات بالشهرية المعينة لك كما اني سأطلب من الرفيق يعقوب ناصيف امضاء وصولات بما انفق عليه. وجميع ذلك يكون ضرورياً وبعد ذلك سأرى ما يكون مناسباً للوقت الحاضر فيقال انك توقفت حسب ما نشر في الزوبعة وبهذا لا يلزم تقديم اثبات بتخصيص المبلغ المعين لأجل التقاعد وما شاكل فإذا اتممت ذلك فارسل جميع ما تجمع الي على عنوان محلي. وبهذ المناسبة اقول انه لم يعد يصح اعتماد عنوان شارع متاقودو لأني سأنقل البيت غذاً الى منزل قرب المحل.



ارجو أن تكون والعائلة وجميع الرفقاء بخير.


سلامي القومي لكم جميعاً،


ولتحي سورية


توقيع الزعيم


في 20 شباط 1945


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2020