إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الرفيق الصيدلي نقولا خوري وعقيلته الرفيقة تيريز جمل الخوري

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2019-01-11

إقرأ ايضاً


في اكثر من رسالة رغبنا الحصول على معلومات عن الرفيق الصيدلي نقولا خوري في مرمريتا الذي عرفناه عندما كان في ليبيريا وانتخب مندوباً عنها في اول مجلس قومي، بعد مؤتمر ملكارت 1969.

وكنت اعلم ان الرفيق نقولا يتمتع باحترام رفقائه ويملك ثقافة ووعياً قومياً اجتماعياً، ويتمتع بفضائل الالتزام القومي الاجتماعي.

في اوائل السبعينات تسنى لي ان اتعرّف الى ابنه الرفيق الدكتور طلال، وكان ناشطاً حزبياً ومتولياً مسؤوليات في الكيان الشامي.

منذ مدة اطلعتُ على عدد قديم لدي من مجلة "البناء - صباح الخير" الذي كان صدر بتاريخ 10/04/1982 وفيه ما يلي:

" توفيت الرفيقة تيريز جمل الخوري اثر نوبة قلبية حادة اثناء وجودها في المانيا. وقد نعاها زوجها الصيدلي نقولا رفيق خوري واولادها الدكتور طلال وحسان وديانا وغادة وحنان، وعموم آل الخوري والجمل وابراهيم وصيقلي وكيروز ويازجي وضيعة وحجار.

وقد نقل جثمانها من المانيا الى دمشق الجمعة 02/04 ثم الى بلدة مرمريتا حيث وضعت في كنيسة دير القديس بطرس وصلي عليها وتقبل أهل الفقيدة التعازي وقد تخلل الجناز كلمة سيادة المطران ميشيل يتيم، وكلمة لصديق العائلة ثم قصيدة لشقيق الفقيدة، واخيراً تكلم ابنها الدكتور طلال خوري.

وبعد انتهاء الكلمات وصلوات الجناز رفع جثمان الفقيدة على الاكف يتقدم موكب التشييع حملة الاكاليل وفي مقدمتها اكليل باسم رفقاء ورفيقات الفقيدة واكليل باسم ابناء الحياة واكليلين باسم الامين عصام المحايري والامين الياس جرجي قنيزح، ثم فرقة الكشاف والمصلون والمشيعون.

والبناء تتقدم من اهل الرفيقة ورفقائها ورفيقاتها بالعزاء لما عُـرف عنها من مثالية وتفان ودأب وقد أنشأت بيتاً صالحاً "

هذه النبذة نضعَها بتصرف: منفذية الحصن، لسؤال الرفقاء في بلدة مرمريتا، معلوماتهم عن الرفيق الصيدلي نقولا خوري وعن عقيلته الرفيقة تيريز جمل الخوري، وان تزوّدنا بالعنوان الالكتروني ورقم الهاتف للرفيق د.طلال".

• من جهتنا ندعو الرفقاء في الوطن وعبر الحدود الذين عرفوا الرفيق المناضل نقولا خوري وعقيلته الرفيقة تيريز جمل، لان يزوّدوننا بما يفيد السيرة لكل منهما، فيكون لهما ما يستحقان من حضور في ذاكرة الحزب.

 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2019