إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   اصدارات  
 

الفنان الرفيق فهد عبد الرزاق الكبيسي

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2021-05-17

إقرأ ايضاً


المعلومات أدناه كانت وردت في عدد "البناء" 1100 تاريخ 30 حزيران 2008، نعيد نشرها ربما للمرة الثانية، بغرض التعريف عن رفيق فنان كان له حضوره اللافت في عالم الفن، راغبين إلى من عرفه في مناطق الحسكة وإسبانيا أن يعدّ المزيد من المعلومات عن الرفيق الراحل، وعن المعارض التي أقامها أو شارك فيها، وجيد اذا أرفق ذلك بصور عن لوحاته الفنية ورسوماته.

*

غيّب الموت في 07/05/2008 الرفيق الفنان فهد عبد الرزاق الكبيسي في بلاد الاغتراب – إسبانيا عن عمر 73 عاماً.

والرفيق الراحل من مواليد دير الزور. متأهل وله بنتان.

انتمى إلى الحزب السوري القومي الاجتماعي في عام 1951 وتسلّم مسؤولية مذيع مديرية الحسكة، قبل أن يهاجر إلى إسبانيا حيث درس فن الرسم في كلية الفنون الجميلة بمدينة فالنسيا وتخرّج.

عام 1961 أصبح أستاذاً يدرس مادة الهندسة.

يُعتبر الفنان فهد الكبيسي من مشاهير الرسامين الإسبان، وقد دوّن اسمه على عدة لوحات مشهورة، كما ذكر في الموسوعة الإسبانية لمشاهير الرسامين الإسبان على مدى صفحتين تضمّنتا نبذة عن حياته ووصفاً لأعماله.

أقام الفنان فهد الكبيسي مئات المعارض الفنية في إسبانيا، والتي عادة يحضرها كبار رجال الدولة الإسبانية والمشاهير في شتى مجالات الحياة. وكان له معرض شبه دائم في مدينة فالنسيا، كما أقام عدة معارض في ألمانيا وبريطانيا وبولونيا وإيطاليا وغيرها من الدول الأوروبية.

بقي الرفيق فهد الكبيسي مؤمناً بالعقيدة السورية القومية الاجتماعية ومثالاً للرفيق القومي الاجتماعي، القدوة في مجالات عمله وحياته في المغترب.


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2021