إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   اصدارات  
 

احد المميّزين من قدماء رفقاء كـفركـلا الرفيق حسن فضل الله

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2021-05-26

إقرأ ايضاً



عندما تعرفت الى الرفيق حسن فضل الله مديراً لأول مديرية في منفذية الطلبة الثانويين عندما انتميت أواخر العام 1956، تعرفت الى بلده كفركلا وعرفت الكثير لديه من فضائل الالتزام القومي الاجتماعي، إدارة وعقيدة وسلوكاً وحضوراً لافتاً.

غادرت منفذية الطلبة الثانويين ملتحقاً بمديرية المصيطبة الثانية(1) انما لم يغادر الرفيق حسن ذاكرتي مستمراً في وجداني ومستعيد ما اعرف عنه من خصال وكفاءات لافتة.

ومضت سنوات، وعرفت بتولي الرفيق حسن فضل الله مديراً للتعاونيات في لبنان ورحت اسمع عن الكثير الجيد عنه.

ذات يوم كنت أقوم بواجب التعزية في الضاحية الجنوبية، دخل رتل من الرجال، راح يسلّم، وقفت متقدماً نحو احد الداخلين الى القاعة، معترضاً طريقه، وفي نظراتي دموع...

وهتفتُ: حسن فضل الله !!

فهذا الرفيق، مدير مديريتي، لم اعد رأيته منذ مغادرتي منفذية الطلبة الثانويين.

توقف مذهولاً وقد فتح لي ذراعيه: لبيب ؟!

*

لست ادري اين اصبح الرفيق، المثقف، القومي الاجتماعي الحقيقي، مدير التعاونيات في الدولة اللبنانية: حسن فضل الله

ادعو من عرفه او يعرف عنه ان ينقل له الكثير من عبطات الوفاء والشوق والمحبة

*

وإذ اذكر الرفيق حسن فضل الله لا يسعني الا ان اذكر معه عدداً من الرفقاء الذين كانوا معنا في تلك الفترة: سعد صبحية (من بلدة بلاط – مرجعيون)، نقولا فيعاني، المميّز بأخلاقه وكفاءته وقد عرفت ايضاً شقيقتيه الرفيقتين رينيه ورامونا، المدرستان في الاشرفية، وكان صديقاً للرفيق المميّز حسن شاهين(2) وأرجح انهما ما زالا الى اليوم، والطالب الصديق وصديق الحزب إميل خوري ( من بلدة ايعات – بعلبك) الذي كان صديقاً شخصياً يتردد الى منزلنا ولم اعد اعرف عنه شيئاً بعد الاحداث اللبنانية.

هوامش:

(1) المصيطبة الثانية: هي تسمية لمديرية المصيطبة التي كانت تضم الرفقاء في وسط المصيطبة. فيما كانت مديرية المصيطبة اللولى تضم الرفقاء أعالي المصيطبة ، محيط منزل صائب سلام .

(2) حسن شاهين: تولى إدارة المشروع الأخضر في الجنوب. شقيق الرفيق المميّز محمد شاهين والرفيق الدكتور ربيع شاهين الذي كان وراء صدور أطروحة الطالب أنطونيو روسو عن الزعيم في إيطاليا.




 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2021