إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   اصدارات  
 

شكراً حضرة الأمين د. مروان فارس

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2021-11-04

إقرأ ايضاً


هذه الكلمة كنت اعددتها للنشر بعد أيام قليلة من تسلمي الكتاب الجديد للامين الدكتور مروان فارس، وقد توقفت بإعجاب لافت امام المواضيع الكُثر التي وردت وفيها الكثير من تاريخنا ومن المعلومات الجديرة بأن تُقرأ، فتحفظ، لتبقى زاداً صادقاً وغنياً ومرجعاً لمن يريد اشباع نهمه من تاريخ حزبنا.

ستكون لنا عودة الى هذا المؤلف اللافت،

اننا اخترنا منه إشارة الأمين مروان الى ما كان نشره شقيقي الكاتب والصحفي جورج ناصيف عن معركة الكورة.

*

" وحيثما حوربنا كان قدرنا ان نواجه الطوائف، وقد فقدنا على ايديهما خيرة شبابنا، وهذا ما حدا بالصحافي جورج ناصيف إبان معركة الكورة الى كتابة مقالة في جريدة "السفير" تحت عنوان "من يكسب إذا ضرب الحزب القومي" أدرج هنا بعض ما ورد فيها لأهميته: "إن محاولة ضرب الحزب القومي هي محاولة لضرب حزب علماني معاد للطائفية في تكوينه التاريخي القديم والراهن، يجمع في تركيبته أبناء جميع الطوائف... لذا فإن كل إضعاف له هو حكماً تعزيز للاستقطابات الطائفية والعشائرية ومحاولة لمزيد من خنق المواقع العلمانية وتهميشها ودفعها خارج الحياة السياسية، وخارج التأثير الميداني " .




 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2021