إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   اصدارات  
 

الرفيق المناضل عبدو ابراهيم يعقوب عبود

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2022-03-17

إقرأ ايضاً


قبل ان أقرأ للأمين الدكتور اسماعيل سفر(1) عما تعرّض له ومجموعة من الرفقاء في الاعتقالات، من تعذيب وحشي من بينهم الأمين غالب الأطرش، الأمين بدري جريديني(2)، علي كردي، وعبدو يعقوب، وقبل ان أقرأ للأمين يوسف فضول عن الحزب في بلدة حينه، وعن المدرسة التي انشأ، كنت سمعت عن الرفيق المناضل عبدو يعقوب من ابنه الرفيق الاعلامي الصديق عساف عبود، مذ كان يتردد في السبعينات من القرن الماضي الى بيروت فنلتقي.

عن الرفيق المناضل عبدو يعقوب هذه المعلومات على ان نضيف اليها اي شيء يردنا لاحقاً من الرفيق عساف، او من رفقاء عرفوا الرفيق الراحل في مسيرته الحزبية النضالية .

*

• ولد الرفيق عبدو ابراهيم يعقوب عبود في صافيتا عام 1921.

• اقترن من الرفيقة اكتمال قطريب، ورزق منها الرفيق عساف، سهيل، كلير ولينا.

• عمل رئيساً لديوان المراسلات الأجنبية في مصرف سوريا المركزي طوال عشرين عاماً.

• انتمى الى الحزب عام 1943 وكان من مرافقي الزعيم في جولاته منطقة صافيتا وطرطوس .

• تسلم عدّة مسؤوليات في هيئة منفذية صافيتا حتى حصول أحداث العام 1955 (اغتيال العقيد عدنان المالكي).

• لوحق وسجن مراراً وتعرّض لكثير من التعذيب الوحشي، فما زاده ذلك الا صلابة وايماناً وثباتاً في التزامه الحزبي .

*

وفاته

توفي الرفيق عبود ابراهيم يعقوب عبود يوم الأربعاء 06/11/1991 في دمشق اثر نوبة قلبية حادة، ووري الثرى في صافيتا يوم الخميس 07/11/1991.

عن ذلك قالت مجلة "البناء – صباح الخير" في عددها رقم 810 تاريخ 16/11/1991، ما يلي:

" شيعت مدينة صافيتا بعد ظهر يوم الخميس 07/11/1991 فقيدها الرفيق السوري القومي الاجتماعي عبدو ابراهيم يعقوب عبود (ابو عساف) الذي توفي اثر نوبة قلبية حادة في منزله بدمشق. وقد شارك في التشييع الاف المواطنين والسوريين القوميين الاجتماعيين الذين واكبوا الفقيد نضاله منذ مطلع الاربعينيات وشاركوه مراحل السجن والتشرد والتعذيب، حيث توافد المشيعون من مختلف المحافظات في الشام... ولبنان الى منزل الفقيد في صافيتا.

الأمين فايز شهرستان يتقبل التعازي باسم قيادة الحزب مع اهل الفقيد

"وقد تقدم الموكب مئات الاكاليل من الزهور يتقدمهم اكليل رئيس الحزب الأمين عصام المحايري واكليل وزير الدولة عميد الدفاع الرفيق أسعد حردان.

الفقيد محمولا على اكف رفقائه وآلاف المواطنين حملة الاكاليل يتقدمون موكب الفقيد

يخترقون شارع صافيتا الرئيسي

"الاحتفال الديني أقيم في كنيسة مار نقولا للروم الكاثوليك في صافيتا وترأسه سيادة المطران "ميشال يتيم" يعاونه لفيف من الكهنة... وبعد الصلاة تحدث سيادة المطران ميشال يتيم عن سيرة الفقيد ومناقبه الاجتماعية العالية وحبه لمواطنيه وابناء بلده وبلدته ومحبته للجميع "فكان الانسان المعطاء بلا حدود بصمت الرجولة والصلابة، وأكد سيادة المطران ان الفقيد جسّد القدوة في محبته لأهله وعائلته ولربه.

"ثم تحدث الرفيق (الأمين الراحل) انطون اسبر باسم رفقاء الفقيد، مشيراً الى تضحياته من اجل امته ونهضتها، "وايمانه بالعمل الصامت الدؤوب لتجاوز محن الأمة وصعوباتها وكوارثها ممثلاً في كل موقف من مواقفه تعاليم المعلم ومقتدياً في كافة جوانب حياته مما جعله قدوة للقوميين الاجتماعيين ومدعاة فخر لمحبي الوطن ومناضليه..."

"وأضاف الرفيق اسبر قائلاً: "النهضة ستستمر بامثال الرفيق عبدو فعلى هذه الاكتاف قامت وانتشرت، وبهذا العدد القليل من المؤمنين بالامة والمعلم وصلت مبادؤهم الى الأجيال التي تلتهم... والى الأجيال التي ستولد بعد...

"وختم الرفيق اسبر كلمته مؤكداً على العهد بالاستمرار على الطريق ذاته. ذلك ان خطة سعاده، انتهجه الرفيق عبدو عبود حتى الوصول الى انتصار هذه الامة ونهضتها".

وبعد القداس توجه الموكب الى مقبرة المدينة حيث تمت مراسيم الدفن وتقبل اهل الفقيد التعازي مع الوفد المركزي الذي مثل مركز الحزب برئاسة عضو المكتب السياسي في الحزب السوري القومي الاجتماعي الأمين فايز شهرستان".

اسرة البناء تتقدم من اهل الفقيد ورفقائه بأحر التعازي والبقاء للأمة.

هوامش:

(1) اسماعيل سفر: من تل درة (سلمية). كان أستاذاً جامعياً في بلجيكا وغيرها. مناضل عنيد، للاطلاع على النبذة المعممة عنه الدخول الى موقع شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية ssnp.info

(2) بدري جريديني: ولد في الشويفات عام 1916. درس الصيدلة في الجامعة الاميركية وتخرج منها عام 1942. انتمى في اواسط الثلاثينات من القرن الماضي، ونشط حزبياً متولياً المسؤوليات في تلك السنوات الصعبة حيث كان لبنان والشام يرزحان تحت الانتداب الفرنسي. بعد مضي سنتين في النبك (سوريا) مسؤولاً في المركز الدنماركي أسس صيدليته في حماه عام 1944.

عيّـنه سعادة منفذاً عاماً لحماه عام 1948.

اقترن من الرفيقة هالة شيبوب (عرفت باسم هلن) عام 1945 ورزق منها: أيمن وسعادة وأميمة

اقسم الرفيق الدكتور اسماعيل سفر اليمين على يديه .

 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2022