إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   اصدارات  
 

إلى وليم بحليس

أنطون سعادة

نسخة للطباعة 1941-02-06

إقرأ ايضاً


الحزب السوري القومي


مكتب الزعيم



رفيقي العزيز وليم بحليس


وردني كتابك الثاني من سان باولو المؤرخ في 3 فبراير الجاري، وإني أجيبك في الحال.


مجموعة "النهضة":


يمكن ان تبقى هذه المجموعة في حوزتك فليسلمها إليك الرفيق ادوار. وهنالك مجموعة أخرى منها كاملة مع الرفيق أنطوان حاصباني في ريو دي جانيرو وكنت طلبتها منه بواسطة أخي الرفيق ادوار وبواسطة غيره فقال أخيراً إنه يطلب كتاباً خاصاً من الزعيم في ذلك وكيفية ارسالها. وهذه الصعوبات من قبل الرفيق حاصباني لا معنى لها فيمكنه ارسالها طرداً فسي البريد على عنواني الحالي. وأنا لا أعرف عنوان الرفيق حاصباني ولا أدري لماذا لم يجاوب الرفيق ددة على كتاب أرسلته إليه منذ زمن بعيد. ويوجد مع الرفيق جورج بندقي مقالات وخطب نسخها عن مجموعة النهضة فيمكنه أن يسلمها إليك لعلها تغنيك فيما بعد عن المجموعة أو ترسلها إليَ حين أحتاجها.



مديريتان في سان باولو:


لا بأس بإيجاد مديريتين، بل هذا أفضل حلٍ لمشاكل شخصية كثيرة هي من أكبر مصائب الحركة القومية. وبهذه المناسبة ألفت نظرك إلى أنه يوجد خلاف بين بعض العناصر التي كانت منتمية إلى "الرابطة الوطنية السورية" ومجموعة أخرى كانت أو كان بعضها منتمياً أيضاً إلى الجمعية المذكورة. والذي يمكن أن يهمنا من هذه المسألة أن النفور بين الرفيق توما والسيد أنطوان جراب هو السبب في عدم دخول هذا الأخير في الحزب. وكان هنالك رشيد شكور أيضاً وهو لا يلتئم مع جراب وجراب عنصر جيد ومفيد وكان طلب أن يدخل على يدي قبل مغادرتي سان باولو. ولكن مرضي وخروجي من السجن وضيق وقتي بسبب المشاكل الكثيرة لم يسمحا لي بالوقت تاكافي لإدخاله. وبعد سفري، أعتقد أنه خشي أن يدخل ويكون تحت رئاسة توما أو ما أشبه فإذا أمكنك اتخاذ دبلوماسية تتغلب على هذه الصعوبة بإقناع جراب بأنه لا يوحد في الحزب مراكز تصبح امتيازات لبعض الأشخاص وأنه ليس من الضروري أن يكون فلان رئيساً وفلان مرؤوساً وأن الموظفين يتبدلون ولأن المجال مفتوح أمام الجميع. فإذا فصل هذا عن شفيق عماد تزعزعت شؤون هذا و"رابطته".


ومسألة اسناد مديرية إلى الرفيق بندقي تحصل على موافقتي فأنا أثق به في جميع الشؤون الحزبية التي لا دخل لأبني عمه فيها.



سنطس:


يوجد في سنكس عناصر جيدة كسليم عبود وجورج عبد الحق. ولكن عناصر سان ياولو لم تكن مؤهلة لفسح محال العمل فسفرتك إلى سنطس تكون موفقة.


أرسلت إليك في بريد الأثنين الماضي الجوي كتاباً ومقالة في توقيف الجريدة وعودتها وأرسلت معهما نسختين من العدد 13 من "الزوبعة". فعسى أن تكون كلها وصلت.


في البريد القادم الجوي أرسل إليك حلقات من سلسلة مقالات "جنون الخلود" ليصير نقلها إلى "سورية الجديدة" لأن فيها دروساً هامة.


وقد علمت أن "الزوبعة" انقطعت عن البرازيل وكان يظن أن ذلك من بريد البرازيل أو بسبب مقاومة الحكومة الأفكار الخارجية ولكن وجدت أن السبب الحقيقي في اهمال وخمول المكلف بالتوزيع. وقد وضعت مكانه مراقباً نشطاً يهتم بإجراء جميع المعاملات اللازمة لتصل الجريدة إلى المشتركين.


سلامي إليك ولجميع الرفقاء العاملين بإخلاص.



ولتحي سورية


في 6 فبراير 1941


الإمضاء



بعد: إني أنتظر من الرفيق فؤاد لطف الله إقداماً يبعث نشاطاً في الحركة القومية. وكل شيء يجب أن يكون مسجلاً ولكن يمكن وضع السجلات في مكان أمين.


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2022